728 x 90

الانفتاح الاقتصادي أم الانهيار الاقتصادي

يقول روحاني:

إن العديد من البلدان تعاني اقتصاديًا من نمو اقتصادي سلبي نسبته 9 في المائة و10 في المائة و12 في المائة و13 في المائة، بيد أننا في إيران نشهد تراجعًا في الاقتصاد نسبته 1,7 في

وقال وحيد شقاقي شهري، عميد كلية الاقتصاد بجامعة خوارزمي: إن الاقتصاد الإيراني تراجع بنسبة 20 في المائة. وارتفع سعر المتر المربع السكني ليصل إلى 8,000,000 تومان منذ بداية العام الحالي حتى شهر أغسطس. وارتفعت أسعار السيارات بشكل جنوني. وتنهار سوق الأوراق المالية بشكل مطرد. وتجاوز سعر صرف الدولار حدود الـ 25,000 تومان. وبشكل غير مسبوق تجاوز سعر العملة المعدنية حدود الـ 11,800,000 تومان. وارتفعت أسعار اللحوم الحمراء واللوبيا والبيض والبطاطس، وغيرها من المواد الغذائية ارتفاعًا مجحفًا. وارتفعت أسعار الأسمدة الكيماوية حتى 10 أضعاف. فضلًا عن أن تجارة الأدوات المكتبية على وشك الإفلاس عشية العام الدراسي الجديد.

أليست هذه المؤشرات علامة على الانهيار الاقتصادي؟

ذات صلة: