728 x 90

مظاهرة أهالي فرّخ شهر احتجاجًا على غصب الأراضي الزراعية ونقل المياه من نهر كارون

مظاهرة أهالي فرّخ شهر والمزارعين
مظاهرة أهالي فرّخ شهر والمزارعين

في يوم الثلاثاء الموافق 26 مايو2020 ، احتشد عدد كبير من المواطنين والمزارعين في فرّخ شهر أمام مبنى محافظة جهارمحال وبختياري للاحتجاج على غصب أراضيهم الزراعية في منطقة فرّخ شهر من قبل أجهزة النظام.

هذه الأراضي هي المصدر الرئيسي لكسب الرزق لجزء كبير من سكان المنطقة. وتظاهر المزارعون والمواطنون المتألمون في اليوم نفسه احتجاجا على خطة النظام لتحويل المياه من المنطقة. وهتفوا «نموت، نموت، لن نساوم» و «عار علينا، عار علينا، وزير الطاقة».


وبثت الإذاعة والتلفزيون الحكومي تقريرًا واعترفت بالتظاهرة وقالت: «نظم حوالي 3000 شخص في فرّخ شهر تجمعًا احتجاجيًا في فرّخ شهر مساء اليوم احتجاجًا على مشروع نقل المياه المسمى نفق "بهشت آباد"...

مشروع بهشت آباد عنوان يتم استخدامه لنقل المياه من محافظة جهارمحال وبختياري إلى الهضبة الوسطى لإيران».


وكانت وكالة أنباء إيسنا قد كتبت في هذا الصدد في 22 أغسطس 2011: «وفقًا لوثائق منظمة الغابات، تم إعلان هذه الأراضي كأراضي زراعية، لكن دائرة الإسكان والتنمية الحضرية في المحافظة تعتقد أن هذه الأراضي تعود إلى مشروع ”مهر“ للإسكان وتم صدور مذكرة توقيف بحق ثمانية مزارعين في الفرع الأول من القضاء». الأمر الذي يشير إلى عملية سلب ونهب حكومية منظمة.


يبقى الفقر والبطالة وشحة المياه والتضخم مستمرًا طالما يبقى نظام الملالي الإجرامي والفاسد، الذي ينهب ويسلب ثروة الشعب الإيراني ويهدرها في خطط إرهابية ونشر الحروب. إن الانتفاضة والعصيان ضد الفاشية الدينية هو السبيل الوحيد للتصدي للمشاكل الاقتصادية والاجتماعية المتزايدة.


أمانة المجلس الوطني للمقاومة الإيرانية

27 مايو (أيار) 2020

مظاهرة أهالي فرّخ شهر

مظاهرة أهالي فرّخ شهر والمزارعين