728 x 90

تظاهرات في بغداد والناصرية عقب اختطاف أحد ناشطي الانتفاضة في الناصرية سجاد العراقي

الناصریة – ساحة الحبوبي
الناصریة – ساحة الحبوبي

عقب اختطاف أحد ناشطي الانتفاضة في الناصرية على يد ميليشيات تنظيم بدر الارهابية التابعة لنظام الملالي خرج الثوار الغاضبون العراقيون في بغداد والناصرية في تظاهرات وحملوا هادي العامري زعيم تنظيم بدر المجرم مسؤولية هذا الاختطاف.

على صعيد آخر استهدف انفجار عبوة ناسفة، اليوم 25 سبتمبر، منزل الناشط العراقي حسين الغرابي في محافظة ذي قار، مما تسبب بأضرار مادية فقط، وفقا ما أعلن الناشط على حسابه في فيسبوك.وقال الغرابي، وهو محام أيضا، إن منزله تعرض للتفجير، وإنه بخير، من دون كشف مزيد من التفاصيل.

وتم اختطاف سجاد العراقي من قبل مسلحين، يعتقد أنهم تابعون للمليشيات العميلة للنظام الإيراني، السبت الماضي، بعد أن اصابوا زميله بطلق ناري.

وحمل محتجون في الناصرية زعيم تحالف الفتح هادي العامري، وهو قائد ميليشيا بدر التابعة لإيران أيضا، مسؤولية اختطاف سجاد العراقي

ويتهم محتجون وناشطون الميليشيات العميلة للنظام الإيراني بتنفيذ عمليات اغتيال واختطاف طالت ناشطين وشخصيات بارزة، من بينهم الخبير الأمني هشام الهاشمي والناشطين من محافظة البصرة ريهام يعقوب وتحسين أسامة.

الكاظمي يحذر المالكي وهادي العامري وقيس الخزعلي من الانجرار وراء قاآني

رئيس الوزراء العراقي

رئيس الوزراء العراقي

قالت العربية الحدث 24 سبتمبر في تقرير لها: حذر رئيس الوزراء العراقي مصطفى الكاظمي في اجتماع ضم كلا من هادي العامري ونوري المالكي وقيس الخزعلي زعيم ميليشيا العصائب من الاستمرار في الانجرار وراء قائد فيلق القدس بالحرس الثوري الإيراني اسماعيل قاآني ومسؤول ملف حزب الله اللبناني في العراق محمد كوثراني، مشيرا إلى أنه يمتلك معلومات مؤكدة عن العملية التي تم الإعداد لها في إيران والتي تهدف إلى الإطاحة بالكاظمي عارضا عليهم تسجيلات ورسائل تفصيلية كاملة عن الخطة.

ذات صلة: