728 x 90

مليون طفل إيراني معرضون لخطر الإصابة بموجتين ثالثة ورابعة لفيروس كورونا!

كورونا والأطفال
كورونا والأطفال

حسب اعتراف المتخصصين في وزارة الصحة للنظام، هناك مليون طفل في إيران معرضون لخطر الإصابة لموجتين ثالثة ورابعة لكورونا.

ونقلت إحدى وسائل الإعلام الحكومية يوم الأربعاء 9 سبتمبر عن طبيب متخصص للأطفال قوله: «إذا افترضنا أن 80 بالمائة من أفراد المجتمع سيصابون بكورونا حتى نهاية الجائحة، يمكن التنبؤ بأنه سيكون هناك مليون طفل مصاب بكورونا من بداية حتى نهاية الجائحة. وفي مثل هذه الحالة، سيكون هناك 50 ألف من هؤلاء مصابين بحالة حادة و10 آلاف منهم في حالة حرجة». (صحيفة ستاره صبح 9 سبتمبر2020).

وفيما يخص التقاعس والسياسة الإجرامية للنظام حيال جائحة كورونا، قال متخصص للجراحة: «عدم وضع قيود في الرحلات والإهمال في السيطرة على الاجتماعات، وإجراء اختبارات ومشكلة الاكتظاظ وإعادة افتتاح المدارس والجامعات كلها تمت دون تنفيذ صحيح للبروتوكولات».

وأضاف: «بذلك فإن بحر كورونا سيكون دومًا ذا موجات ولا نستطيع تشخيص الموجات الجديدة من الموجات السابقة. استمرار هذا النهج سيقصم ظهر البلاد في يوم ما». (صحيفة مستقل الحكومية 9 سبتمبر)

من جانبه قال رئيس جناح الأمراض المعدية في مستشفى دانشوري: «إذا انتشر كورونا ورقد أعداد كبيرة من الأطفال فليس لدينا أسرّة لهم. (هذا يأتي في وقت) تعمل القوى العاملة في حالة الإرهاق». (صحيفة جوان 9 سبتمبر).