728 x 90

إيران.. اعتراف صحيفة حكومية: إعادة فتح المدارس مثال على إبادة الجيل

عمل إجرامي لإعادة فتح المدارس من قبل نظام الملالي
عمل إجرامي لإعادة فتح المدارس من قبل نظام الملالي

اعترفت صحيفة رسالت الحكومية في إيران يوم 7 سبتمبر بأن إعادة فتح المدارس مثال على إبادة جيل. ويشير جانب من مقال هذه الصحيفة إلى تعطيل الجامعات في عام 1980 تحت عنوان الثورة الثقافية ويقول: «أغلقنا الجامعات لمدة عدة سنوات بسبب الثورة الثقافية... في الوضع الحالي حيث نواجه وضعا متأزما بسبب كورونا، يجب إغلاق المدارس. ربما لا يجوز القول ولكن نقول إن إعادة فتح المدارس فعلا بمثابة إبادة جيل».

هاشتاق لا لإعادة فتح المدارس

قوبل الفعل الإجرامي لروحاني المتمثل في إعادة فتح المدارس في وقت مبكر وفتح الفصول الدراسية وإرسال الطلاب إلى مذبحة كورونا باحتجاجات قوية على وسائل التواصل الاجتماعي.
وكتبت صحيفة همشهري تحت عنوان "العائلات غير سعيدة": "التحدي الذي بدأ في الأيام القليلة الماضية يتصاعد. قال العديد من الآباء إنهم لن يرسلوا أطفالهم إلى المدرسة في ظروف كورونا".
هذه أهم مواجهة بين الوالدين ونظام التعليم. عواقب واسعة نتيجة لأزمة كورونا، انطلقت الهاشتاقات على مواقع التواصل الاجتماعي احتجاجا على إعادة فتح المدارس، مثل # لا_لـ _فتح_المدارس_و # لا_لـ _البدء_العام__الدراسي (صحيفة همشهري (النظام) ، الاثنين 7 سبتمبر).

ومن جانبها قالت السيدة مريم رجوي الرئيسة المنتخبة من قبل المقاومة الإيرانية:

وكلاء وخبراء النظام يؤكدون واحدًا تلو الأخرى أن إعادة فتح المدارس أمر خطير.لكن خامنئي وروحاني يزجان بالأطفال والمراهقين والمعلمين في ساحة ألغام كورونا. إنهما يريدان التصدي للسقوط بدفع موجات من الضحايا البشرية وهذا يزيد فقط من مشاعر الاشمئزاز والكراهية تجاه الفاشية الدينية