728 x 90

توقيع اتفاقية أمنية بين ألبانيا وأمريكا للتعاون وفحص الركاب المتجهين إلى ألبانيا

توقيع اتفاقية أمنية بين ألبانيا وأمريكا
توقيع اتفاقية أمنية بين ألبانيا وأمريكا

موقع شبكة البلقان: قال وزير الداخلية الألباني بعد توقيع الاتفاقية مع السفيرة الأمريكية إن مجال الإرهاب والجريمة سوف يتقلص في ألبانيا

وقعت كل من ألبانيا وأمريكا على اتفاقية أمنية مناهضة للإرهاب، لفحص ومراقبة أولئك الذين يسافرون إلى ألبانيا. ويفيد موقع شبكة البلقان إن توقيع هذه الاتفاقية يزيد من تقلص مجال الإرهاب والجريمة في ألبانيا.

وأعلن مكتب مكافحة الإرهاب بوزارة الخارجية الأمريكية في 8 مايو 2020 إنه توصل إلى اتفاق مع الحكومة الألبانية لتبادل المعلومات المتعلقة بمكافحة الإرهاب.

وأضاف مكتب مكافحة الإرهاب بوزارة الخارجية الأمريكية: "أن أمريكا تشيد بألبانيا على جهودها في تعزيز الأمن على الحدود لوقف سفر الإرهابيين، وتوصي ألبانيا بالاستعداد الكامل لاستخدام ما لديها من إمكانيات الخبرة الفنية للحفاظ على استقرار الأمن الداخلي والجمركي والحدودي.

وأكدت السفيرة الأمريكية في ألبانيا على توطيد التعاون المشترك مع الحكومة الألبانية لمكافحة الإرهاب.

وقالت يوري كيم في مراسم التوقيع على النظام المستهدف لتسجيل معلومات المسافرين التي أجريت في حضور وزير الداخلية الألباني: "لقد اجتمعنا سويًا لتطبيق قانون تسجيل أسماء المسافرين المترددين على ألبانيا وتوطيد التعاون بين الجانبين في مجال مكافحة الإرهاب".

إن ألبانيا تخطو خطوة هامة جدًا إلى الأمام من خلال فحص الإرهابيين والمجرمين الذين يسعون إلى التردد على ألبانيا، ومنع سفر العناصر الذين تتوفر لديها معلومات عنهم.

وقال وزير الداخلية الألباني، ساندر لاشي، بعد توقيع الاتفاقية مع السفيرة الأمريكية: "إن هذه اتفاقية هامة تضمن المزيد من الأمن للمواطنين وتقلص مجال الأنشطة الإرهابية والإجرامية:.

وجدير بالذكر أن هذه الاتفاقية تأتي بعد اعتقال عناصر تنظيم داعش في ألمانيا وإحباط العديد من العمليات الإرهابية التي قام بها عناصر نظام الملالي، وطرد السفير الإيراني وعناصر الاستخبارات من سفارة هذا النظام الفاشي.

ذات صلة: