728 x 90

واشنطن تايمز: انتفاضة إيران من أجل الحرية ، منعطف جديد يبشر بنهاية الديكتاتورية

  • 12/14/2019
واشنطن تايمز - الانتفاضة العالمية في إيران
واشنطن تايمز - الانتفاضة العالمية في إيران

دعوة من مريم رجوي للعمل الفوري لمجلس الأمن الدولي لمنع قتل الشعب الإيراني


الاتحاد من أجل توعية الرأي العام، الجمعية الإيرانية في أوروبا، نشر صفحة كاملة في صحيفة واشنطن تايمز (11 ديسمبر 2019) صورًا لـ 110 شهداء من انتفاضة الشعب الإيراني ودعوة من الرئيسة المنتخبة للمقاومة مريم رجوي لمجلس الأمن الدولي لمنع القتل في إيران .

نُشر هذا المقال في الصفحة الثالثة من الصحيفة تحت عنوان "انتفاضة إيران من أجل الحرية منعطف جديد يبشر بنهاية الديكتاتورية" والعناوين الرئيسية هي كما يلي: "رد فعل نظام الملالي العنيف على انتفاضة الشعب الإيراني بحجب كامل للإنترنت والقمع العنيف. و خلال انتفاضة نوفمبر في 190 مدينة في جميع أنحاء البلاد ، قتل أكثر من 1000 شخص ، وأصيب 4000 آخر واعتقل 12000 شخص.
وناشدت السيدة مريم رجوي مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة: قتل المتظاهرين جريمة صارخة ضد الإنسانية. يجب تقديم مرتكبي هذه الجريمة ، بمن فيهم المرشد الأعلى للنظام علي خامنئي ورئيسه حسن روحاني وزعماء النظام الآخرون، إلى العدالة. التقاعس يشجع الملالي على التمادي في سفك الدماء ".

مريم رجوي: على الأمم المتحدة أن تسارع في إرسال بعثات إلى إيران لتقصي الحقائق حول شهداء

مريم رجوي: على الأمم المتحدة أن تسارع في إرسال بعثات إلى إيران لتقصي الحقائق حول شهداء ومعتقلي الانتفاضة

رسالة لمناسبة اليوم العالمي لحقوق الإنسان

أيها المواطنون الأعزاء

في الذّكرى السنوية لاعتماد الإعلان العالمي لحقوق الإنسان، الذي أكد على أسمى تطلعات بني البشر"بظهور عالم"، يجسّد أن الناس «أحرار في التعبير عن الرأي والعقيدة بعيدًا عن الخوف والفقر»، أودّ أن أكرّر صرخة دماء أكثر من 1000 شهيد صعدت إلى السماء في الانتفاضة الإيرانية وأقول إنه لا يجوز للعالم أن يقف متهاونًا ومتفرجًا على الجرائم الوحشية التي يرتكبها نظام الملالي الحاكم في إيران.

إن انتفاضة الشعب الإيراني، التي بدأت في 15 نوفمبر الماضي، في مئات المدن الصغيرة والكبيرة في آن واحد في جميع أنحاء البلاد، انتفاضة من أجل الحرية والديمقراطية. انتفاضة من أجل الإطاحة بالاستبداد الديني والفقر والبؤس والدمار الهائل الذي يهيمن على الحياة الاقتصادية والاجتماعية في إيران. انتفاضة ضد سياسة غلاء السلع الأساسية التي جرّت المواطنين إلى الفقر. انتفاضة لوضع حد لحرب الملالي وجرائمهم وإرهابهم في الشرق الأوسط وفي جميع أنحاء العالم. انتفاضة للتقدم والرفاهية والعدالة.

في وقت يعتدي فيه الملالي بشكل سافر على حق الشعب الإيراني في الحياة وأعدموا مائة وعشرين ألف معارض سياسي حتى الآن.

في وقت سلب فيه نظام ولاية الفقيه حق الشعب الإيراني في المشاركة في مصيره السياسي ومصير مجتمعه وبلده. والانتخابات الحرّة لاتعدو مجرد خرافة.

في وقت سلب فيه نظام ولاية الفقيه حق الشعب الإيراني في التمتع بسيادة القانون واستبدله بسلطوية مطلقة. ... .