728 x 90

قصف أميركي لمقرات كتائب حزب الله العراقی فی العراق وسوریا

  • 12/29/2019
قصف امريكي على مقر كتائب حزب الله العراقي
قصف امريكي على مقر كتائب حزب الله العراقي

أعلنت وزارة الدفاع الأميركية "البنتاغون" الیوم قيام طائرات أميركية بشن غارات على مقار لميليشيات حزب الله العراقي العميلة للنظام الإيراني ما أسفر عن سقوط عشرات قتلى وجرحى ، من بينهم القيادي في المليشيات، أبو علي مدنية.

واستهدفت القوات الأميركية 5 قواعد تابعة لميليشيات حزب الله العراقي: 3 في الأنبار و2 في سوريا.

وقال جوناثان هوفمان، مساعد وزير الدفاع الأميركي في تغريدة "شنت الولايات المتحدة ضربات دفاعية في العراق وسوريا ضد 5 منشآت لكتائب حزب الله رد على الهجمات الأخيرة ضد قوات التحالف".

وكان مسؤول أميركي قال الجمعة إن واشنطن تنظر إلى احتمالية تورط كتائب حزب الله في الهجوم الصاروخي الذي استهدف قاعدة عراقية والتي قتل فيها متعاقد مدني أميركي.

وأسفر القصف الأميركي عن سقوط 5 قتلى و 14جريحا في حصيلة أولية لاستهداف قواعد حزب الله العراقي.

وأفاد بيان للجيش الأميركي أن الخمس منشآت المستهدفة لحزب الله العراقي منها مخازن أسلحة ومواقع للقيادة والسيطرة.

وذكر البنتاغون أن الضربات جاءت ردا على مقتل أميركي في العراق.

ومن جانبها، أكدت ميليشيات الحشد الشعبي العراقية أن "طائرات أميركية نفذت غارات على مقر لنا في غرب الأنبار".

وأكد قيادي بميليشيات الحشد استهداف اللواء 45 من الحشد في قضاء القائم الحدودية مع سوريا بمحافظة الأنبار، ومقتل وجرح العشرات من المقاتلين.

ومن جانبه، أعلن الجيش الأميركي حالة الاستنفار القصوى في جميع القواعد الأميركية في العراق.

ويعتبر كتائب حزب الله العراقي احد الميليشيات العميلة للنظام الإيراني في العراق وسوريا وتعمل بإمرة فيلق القدس الارهابي.

وكشفت صحيفة "وول ستريت جورنال" الأميركية في وقت سابق عن اجتماعات مكثفة يعقدها مجلس الأمن القومي بقيادة الرئيس الأميركي، دونالد ترمب، لبحث الهجوم على قاعدة كركوك العراقية، والتي أودت بحياة أميركي وإصابة جنود أميركيين آخرين.

ويوم السبت، قال مسؤول في الإدارة الأميركية إن الرئيس ترمب قد تم إطلاعه على الحادث "وما زال يعمل عن كثب مع فريق الأمن القومي التابع له لمراقبة الوضع".

وأضاف المسؤول الأميركي أن الجيش الأميركي يركز على وجود صلة محتملة لميليشيا حزب الله العراقية المدعومة من النظام الإيراني.