728 x 90

اليوم الـ 16 لإضراب عمال النفط والغاز والبتروكيماويات في 23 مدينة و 12 محافظة في إيران

اليوم الـ 16 لإضراب عمال النفط والغاز والبتروكيماويات في 23 مدينة و 12 محافظة في إيران
اليوم الـ 16 لإضراب عمال النفط والغاز والبتروكيماويات في 23 مدينة و 12 محافظة في إيران

اليوم الـ16 لإضراب عمال وموظفي النفط والغاز والبتروكيماويات في 23 مدينة و 12 محافظة في إيران
إضرابات واحتجاجات قام بها عمال قصب السكر هفت تبه وشركة هبكو في أراك والسكك الحديدية
تجمع احتجاجي للمعلمين المتعاقدين والتدريسيين أمام مجلس شورى النظام



اليوم الأحد 16 أغسطس واصل عمال مصافي النفط والغاز والبتروكيماويات ومحطات الكهرباء في 23 مدينة بـ 12 محافظة إضرابهم لليوم السادس عشر.

وخوفا من استمرار الإضراب وتوسع نطاقه، يحاول الوكلاء الحكوميون وأرباب العمل والمقاولون، وهم عمومًا منتسبون لقوات الحرس والأجهزة الحكومية الأخرى، كسر الإضراب، من خلال إطلاق وعود بإقناع العمال بالعودة إلى العمل. لكن العمال يصرون على تلبية مطالبهم مع الحفاظ على وحدتهم.

بالإضافة إلى دفع متأخراتهم، يطالب العمال بدفع الأجور بانتظام وفي الوقت المناسب، وأقساط التأمين ومزايا العمل الأخرى، ووقف تسريح العمال، وتقليل ساعات العمل، وتوفير التسهيلات المصرفية، وتشكيل نقابة عمالية، وتشكيل مجلس إشراف قانوني.


من ناحية أخرى، واصل عمال مجمع هفت تبه الصناعي لقصب السكر، اليوم، إضرابهم في اليوم الثالث والستين بالتجمع في مدينة شوش، كما واصل عمال شركة هبكو في أراك احتجاجاتهم. قال عمال هبكو إنهم سيواصلون الاحتجاج حتى يتم سداد متأخراتهم واستئناف دوران عجلة الإنتاج.

من جهة أخرى استمر إضراب عمال السكة الحديد واحتجاجهم، الذي بدأ في 13 أغسطس، في طهران ومشهد ونيشابور وبعض المناطق الأخرى في خراسان لعدة أيام متتالية.


وفي تطور آخر، تجمع اليوم عدد كبير من المعلمين المتعاقدين والتدريسيين ومعلمي محو الأمية من طهران ومناطق مختلفة من البلاد مثل قزوين، والبرز، وقم، وخراسان رضوي وخوزستان أمام مجلس شورى النظام. وشارك في التجمع مدرسون من طهران وبعض المحافظات الأخرى.



أمانة المجلس الوطني للمقاومة الإيرانية
16 أغسطس (آب) 2020