728 x 90

الأسبوع الثالث من إضراب عمال منشآت النفط والغاز وتجمعات احتجاجية للمتقاعدين في إيران

الأسبوع الثالث من إضراب عمال منشآت النفط والغازوتجمعات احتجاجية للمتقاعدين في إيران
الأسبوع الثالث من إضراب عمال منشآت النفط والغازوتجمعات احتجاجية للمتقاعدين في إيران

الأسبوع الثالث من إضراب عمال وموظفي منشآت النفط والغاز تجمعات احتجاجية للمتقاعدين في 12 مدينة ومحافظة في إيران



اليوم السبت 15 أغسطس دخل إضراب عمال وموظفي منشآت ومصافي النفط والغاز والبتروكيماويات ومحطات الطاقة ذات الصلة في 23 مدينة من 12 محافظة في إيران أسبوعه الثالث.


في الأيام الأخيرة، حاول مسؤولون حكوميون ومقاولون، ينتمون عمومًا إلى قوات الحرس وأجهزة حكومية أخرى، إعادة بعض العمال إلى العمل بوعود فارغة ودفع جزء صغير من أجور العمال في بعض المراكز، وكسر الإضراب على مستوى البلاد. لكن العمال وبالحفاظ على الوحدة والتضامن في 54 مركزًا متعلقًا بصناعات النفط والغاز والبتروكيماويات أكدوا أنهم سيواصلون إضرابهم حتى يتم تلبية جميع مطالبهم.


وفي تطور آخر، اجتمعت اليوم السبت 15 أغسطس مجموعة من المتقاعدين في مراكز 12 محافظة (طهران، وأصفهان، والأهواز، وتبريز، ورشت، وكرج، ومشهد، وساري، وسنندج، وكرمانشاه، وبجنورد وإيلام) أمام مكاتب الضمان الاجتماعي واحتجوا على ظروفهم المعيشية. ودعوا في لافتاتهم إلى القضاء على التمييز ضد المتقاعدين وكتبوا أن سياسات الحكومة جعلت الفقراء أفقر والأغنياء أكثر ثراء.


من جانب آخر ودّع عمال مجمع هفت تبه الصناعي لقصب السكر اليوم الثاني والستين من إضرابهم من خلال التجمع في مدينة شوش. عمال شركة هبكو في أراك هم الآخرون واصلوا احتجاجاتهم، مطالبين بدفع الأجور غير المدفوعة المتأخرة منذ أشهر وبدء الإنتاج في المجمع الصناعي الذي أغلق بعد تسليمه إلى اللصوص الحكوميين تحت ستار القطاع الخاص.


من جهة أخرى، تواصل الإضراب والاحتجاج لعمال السكك الحديدية، الذي بدأ في 13 أغسطس، اليوم في بعض المدن مثل طهران ومشهد وكرج وشاهرود وأنديمشك.



أمانة المجلس الوطني للمقاومة الإيرانية
15 أغسطس (آب) 2020