728 x 90

الكونغرس الأمريكي يدعم ميثاق مريم رجوي الـ 10 بنود (القسم الأخیر)

الكونغرس الأمريكي يدعم ميثاق مريم رجوي الـ 10 بنود (القسم الأخیر)
الكونغرس الأمريكي يدعم ميثاق مريم رجوي الـ 10 بنود (القسم الأخیر)

الكونغرس الأمريكي-3 مارس 2021

بانضمام 45 عضوًا من مجلس النواب الأمريكي إلى مؤيدي القرار رقم 118

ارتفع عدد الموقعين على هذا القرار إلى 158 عضوًا

قرار مجلس النواب الأمريكي رقم 118

يدعم انتفاضة الشعب الإيراني وميثاق السيدة مريم رجوي الـ 10 بنود

لإرساء إيران ديمقراطية وغير دينية وغير نووية وجمهورية

ويدين انتهاكات نظام الحكم الفاشي في إيران لحقوق الإنسان وتبنيه لإرهاب الدولة

فان تايلور - العضو الجمهوري في الكونغرس الأمريكي عن ولاية تكساس

لقد أثبت نظام الملالي مرارًا وتكرارًا أنه لا تمنعه أي قيود في اللجوء إلى العنف ومواصلة قمع حقوق الشعب الإيراني وحرياته.

فأنا شخصيًا قد شاهدت بعض الجماعات تقوم بممارسات عنيفة، إذ كان هناك أشخاص في طهران يحاولون انتزاع الإنسانية من الناس وتدمير أي شكل من أشكال المجتمع الديمقراطي. وبوضع هذه القضية في الاعتبار في الكونغرس الأمريكي، واصلت دعم نضال الشعب الإيراني من خلال دعم بعض القرارات، من قبيل القرار رقم 347 الذي يدين الإرهاب المدعوم من نظام حكم الملالي، والتعبير عن دعم مطالب الشعب الإيراني المتعلقة بإرساء جمهورية ديمقراطية في إيران تقوم على فصل الدين عن السياسة وغير نووية .

رسالة كارول ميلر - العضوة الجمهورية في الكونغرس الأمريكي عن ولاية فرجينيا الغربية

" إن الشعب الإيراني يستحق التمتع بحقه في الحرية وتنظيم التجمعات، وكذلك الحق في معارضة القمع الفاشيستي الذي يمارسه نظام الملالي ضد المعارضين وضد الديمقراطية. وأعلن بكل قوة عن أنني سأدعم دائمًا مساعي الشعب الإيراني لاسترداد حقوقه المنتزعة ما حييت، وأقدم شكري وتقدير للجالية الإيرانية المقيمة في أمريكا على دعمها القوي الحاسم لمواطنيهم نساءً ورجالًا داخل إيران.

نيكول ماليوتاكيس - العضوة الجمهورية في الكونغرس الأمريكي عن ولاية نيويورك

إنني فخورة بأنني أؤيد قرار مجلس النواب رقم 118، ففي هذا القرار ندعم الشعب الإيراني وحقه في حرية التعبير حتى يتسنى له الاحتجاج على حكومته والتمتع بحرية التعبير التي نقدرها نحن هنا في أمريكا. إن الإيرانيين أناس يتسمون بالشجاعة وقد عقدوا العزم على مواصلة التصدي لنظام الملالي، فهم يسعون بكل صدق إلى إرساء إيران غير نووية. ويجب أن نضمن لهم هذه الحرية لتنظيم المظاهرات، وهذه القضية بالغة الأهمية وأؤيدها.

دبي لسكو - العضو الجمهوري في الكونغرس الأمريكي عن ولاية أريزونا

أشكركم شكرًا جزيلًا على دعوتي لمشاركتكم في مراسمكم . والحقيقة هي أنني من أوائل المؤيدين للقرار رقم 118، نظرًا لأنني أدعم قلبًا وقالبًا الشعب الإيراني وإرساء إيران ديمقراطية قائمة على فصل الدين عن السياسة وغير نووية. وشكرًا لكم على دعوتي لمشاركتكم.

ديفيد شفايكيرت - العضو الجمهوري في الكونغرس الأمريكي عن ولاية أريزونا

لكم الشكر والتقدير على ما تقدمونه من مساعدات لإرساء إيران ديمقراطية.

أعلم أنها كانت سنة صعبة. ولم نتمكن من عقد العديد من البرامج والاجتماعات من خلال حضور المشاركين شخصيًا. غير أن هناك قضية في غاية الأهمية يجب أن تعبر عنها الجالية الإيرانية المقيمة في أمريكا سواء هنا أو في جميع أنحاء العالم.

وما بوسعي أن أفعله هو تشجيعكم. وأقول لكم استمروا في توصيل رسالتكم للعالم بأسره واستمروا في جهودكم الحثيثة.

رسالة أندرو جاربارينو - العضو الجمهوري في الكونغرس الأمريكي عن ولاية نيويورك

منذ الثورة الإيرانية في عام 1978، ويشن نظام الملالي حملة عنيفة ضد الشعب الإيراني والولايات المتحدة وحلفائها في الشرق الأوسط. بدءًا من قمع أصوات الإيرانيين المؤيدين للديمقراطية وصولًا إلى إطلاق الصواريخ الباليستية على القوات الأمريكية في العراق. هذا ويلجأ نظام الملالي والموالين له إلى الترويع لتوسيع نفوذه الإقليمي.

وبصفتي مؤيدًا منتصرًا للقرار رقم 118 الداعم للديمقراطية واحترام حقوق الإنسان في إيران، فإنني أعتقد أنه من المهم للجالية الإيرانية المقيمة في أمريكا أن تلفت الأنظار إلى وجودها في الساحة السياسية وتتواصل مع قادتها. فالمجموعات التي من أمثالكم تعزز القيم التي نحترمها ونعتز بها كثيرًا في أمريكا.

ذات صلة: