728 x 90

إيران ..شباب الانتفاضة يستهدف أجهزة القمع والنهب لنظام الملالي

قام شباب الانتفاضة في طهران ومدن إيرانية أخرى بما في ذلك قم واصفهان وانديمشك وخرم آباد وكركان وكرج وبابلسر بإضرام النار في مداخل مراكز القمع ونشر الإرهاب لنظام الملالي.

وشملت نشاطات شباب الانتفاضة التي جاءت رغم أجواء القمع والكبت الشديد وزيادة الإعدامات في مختلف المدن إضرام النار في مراكز الباسيج القمعية في طهران واصفهان وقم وبابلسر وكرج وكذلك استهداف حوزات لنشر الجهل والجريمة وتربية الإرهابيين في طهران وانديمشك ومراكز النهب في طهران وإشعال النار في صور لخامنئي وقاسم سليماني في طهران وخرم آباد وقم وكركان.

أمانة المجلس الوطني للمقاومة الإيرانية

13 يوليو (تموز) 2020

ذات صلة:

علي الرغم من تفشي فيروس كورونا على نطاق واسع في إيران يواصل الشبان المنتفضون أنشطتهم بقبول مجازفات كثيرة لكسر أجواء الرعب والتخويف في المجتمع الإيراني. إنهم يضرمون النار في مراكز القمع بما في ذلك مقرات للباسيج القمعي و رموزالنظام بمن فيهم صورًا لخامنئي وخميني وقاسم سليماني مما أدى إلى تعزيز معنويات الشبان لمواجهة نظام الملالي.

ويحاول النظام الذي يشعر بالذعر من أنشطة شباب الانتفاضة، منع نشاطاتهم باستخدام أنواع التدابير الاستخباراتية و العسكرية.

كشف قائد الباسيج لمقرات الوزارات في طهران عن خوف النظام من الانتفاضة وأنشطة شباب الانتفاضة وقال إن المجلس الأعلى لأمن النظام قد أحال في قرار صادر في أكتوبر الماضي مسؤولية الدفاع لمقرات الوزارات والدوائر إلى قوات الباسيج.

وقال حميد رضا قريشي قائد بسيج الوزارات والدوائر في فيلق يحمل اسم محمد رسول الله بطهران الكبرى: «قوات الباسيج مكلفة بتولي توفير الأمن والدفاع عن مقرات الوزارات وتشكيل القوات الضاربة الطارئة لمواجهة الأخطار والأحداث المفاجئة في الوزارات والدوائر».

نشاطات الشباب  الانتفاضة في مدن إيران

نشاطات الشباب الانتفاضة في مدن إيران

نشاطات الشباب الانتفاضة رقم 2

نشاطات الشباب الانتفاضة