728 x 90

انتفاضة طهران – رقم 2

إيران..الطلاب والمواطنون يتظاهرون هاتفين ليسقط مبدأ ولاية الفقيه والموت لخامنئي

  • 1/11/2020
الطلاب والمواطنون في طهران يتظاهرون
الطلاب والمواطنون في طهران يتظاهرون

الطلاب والمواطنون في طهران يتظاهرون هاتفين ليسقط مبدأ ولاية الفقيه والموت لخامنئي

المتظاهرون يطالبون بإسقاط الفاشية الدينية

امتدت تظاهرة طلاب جامعة ”أمير كبير“ التي انضم إليها حشد كبير من المواطنين، إلى الشوارع المحيطة بالجامعة. حيث اعترض آلاف من المواطنين في شارع حافظ والمناطق المحيطة به هاتفين ”لم نقدم ضحايا لنساوم ونمدح الزعيم القاتل“ و”الموت للدكتاتور“ و”الموت للكذاب“ و”لا تخافوا كلنا معًا“ و”لتسقط ولاية الفقيه بعد سنوات من الجرائم” و”عار علينا زعيمنا الوغد“ و”لا تقل لنا مثيري الفتن، أنت مثير الفتنة أيها الظالم“ و”1500 قتيل في نوفمبر“ و”سليماني قاتل وزعيمه قاتل“.

وهاجمت القوات القمعية المتظاهرين مستخدمة الغاز المسيل للدموع وأغلقت بوابات الجامعة على الطلاب الذين كانوا في الجامعة. وتصدت الطالبات للوحدة القمعية الخاصة وهن يهتفن يا عديمي الشرف. المتظاهرون مزقوا صور المجرم قاسم سليماني.

كما في الوقت نفسه، تظاهر حشد كبير من طلاب جامعة شريف الصناعية وهم يهتفون ”الموت لخامنئي“ و”خامنئي قاتل وولايته باطلة“ و”ليسقط مبدأ ولاية الفقيه“ و”أيها الأصولي وأيها الإصلاحي انتهت اللعبة“ و”ليستقل القائد العام للقوات المسلحة“ و”قوات الحرس ترتكب جرائم والقائد يدعمها“ و”عدونا هنا ويكذبون بأنه أمريكا“ و”أقتل، أقتل مَن قتل أخي“ و”اخجل يا خامنئي وارحل“ و”عار علينا زعيمنا الوغد“. وأغلقت القوات القمعية بوابات جامعة شريف خوفًا من انضمام المواطنين إليهم وعدم خروج الطلاب إلى الشوارع.

ووجّهت السيدة مريم رجوي رئيسة الجمهورية المنتخبة من قبل المجلس الوطني للمقاومة الإيرانية تحياتها للطلاب والمواطنين المنفتضين ودعت عموم المواطنين والشباب إلى دعم المتظاهرين والتضامن معهم، وطالبت المجتمع الدولي بمحاكمة ومعاقبة المسؤولين عن جريمة إسقاط طائرة الركاب المدنية. وأكدت أن المسبّب الأول هو خامنئي باعتباره القائد العام للقوات المسلحة، ثم روحاني بصفته رئيس الجمهورية بالإضافة إلى قادة قوات الحرس.

أمانة المجلس الوطني للمقاومة الإيرانية

11 يناير (كانون الثاني) 2020