728 x 90

وزير الخارجية الأمريكي: قلب الشعب الإيراني ينبض من أجل الحرية

  • 1/14/2020
مايك بومبيو
مايك بومبيو

قال وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو بشأن انتفاضة الطلاب والمواطنين المنتفضين في طهران والمدن الإيرانية الأخرى: قلب الشعب الإيراني ينبض من أجل الحرية وأن قوات الباسيج والأنذال في إيران يحاولون بكل قوة لقمع هذه الاحتجاجات.

وقال بومبيو في خطابه في معهد هوفر بجامعة ستانفورد: أسس آيات الله شبكات الميليشيات الشيعية، وفرضت مخاطر هائلة على سفارتنا في بغداد. قمنا بترتيب حملة تتألف من العزلة الدبلوماسية والضغط الاقتصادي والردع العسكري. وأعلنت كل من الأرجنتين والمملكة المتحدة الآن أن حزب الله منظمة إرهابية.وقد رأيتم أخيرًا، أيضًا، الضغوط الاقتصادية التي فرضناها لوقف ما يقرب من 80 بالمئة من عائدات النفط الإيراني.

وعلى الجانب العسكري، فقد حذرنا النظام الإيراني مرارًا وتكرارًا من أن أي هجوم يودي بأرواح الأميركيين لن يتم التسامح معه. ولو أن تهاون الحكومات الأميركية السابقة قد شجعهم في الماضي.

قدمنا توصية شن الضربة على قاسم سليماني إلى الرئيس ترامب – لكُنا “مستحقين للوم على إهمالنا” لو لم نتقدم بهذه التوصية،. وإذا صعّد النظام الإيراني، فإننا سننهي الموضوع وفق شروطنا.

و في مقابلة أخرى مع فوكس نيوز بشأن استمرار انتفاضة الطلاب والمواطنين المنتفضين قال وزير الخارجية الأمريكي: لا نريد اي ايراني يتضرر نخشى أن يستخدم النظام الإيراني نفس القمع الذي استخدمه لعقود ضد شعبهم. وبشأن الاتفاق النووي ودفع أموالا ضخمة لنظام الملالي قال بومبيو: إن ما حدث خلال الاتفاق النووي جعل أمريكا أكثر عمقًا وأقل أمانًا مما كانت عليه من قبل. كان هناك مبلغ هائل من المال، وكم هائل من الموارد التي أتيحت لآية الله وأتباعه من أجل تعريض أمريكا وأوروبا والشرق الأوسط للخطر. لقد حوّلنا هذا الأمر الآن. لقد انخرطنا في جهد اقتصادي ودبلوماسي وعسكري الآن لإقناع النظام الإيراني بضرورة التصرف كدولة طبيعية، وفرض التكاليف عليهم عندما يختارون عدم القيام بذلك. نأمل أن تختار كل دولة السلام ، لكننا على استعداد للبديل.

مختارات

احدث الأخبار والمقالات