728 x 90

كندا-تقرير مستشار رئيس الوزراء بشأن إسقاط طائرة ركاب أوكرانية من قبل قوات الحرس

تقرير مستشار رئيس الوزراء الكندي بشأن اسقاط طائره ركاب أوكرانية من قبل قوات الحرس
تقرير مستشار رئيس الوزراء الكندي بشأن اسقاط طائره ركاب أوكرانية من قبل قوات الحرس

عشية ذكرى إسقاط طائرة ركاب أوكرانية من قبل قوات الحرس في 8 يناير2020، أصدر المستشار الخاص لرئيس وزراء كندا تقريرًا من 74 صفحة ينص على أنه لا ينبغي السماح للنظام الإيراني، المسؤول عن المأساة، بالتحقيق.

التقرير، الذي أصدره الوزير السابق في حكومة جاستن ترودو ومستشاره الخاص بشأن إسقاط طائرة ركاب، يذكر أن النظام الإيراني لا يجري تحقيقًا "بشكل مستقل وموضوعي وشفاف" وأن العديد من الأسئلة لا تزال دون إجابة.

"الجاني (في هذه المأساة) يحقق بشأن نفسه. يتم هذا في الغالب في السرّ، وهذا غير موثوق به ... في ظروف هذه القضية، على حد علمنا، هناك دليل على عدم الملاءمة والإهمال المتعمد بأرواح الأبرياء."

ويؤكد التقرير التستر والخداع الذي قام به النظام بشأن إطلاق صواريخ الحرس على الطائرة الأوكرانية في الأيام الأولى بعد الكارثة ويقول: "لا يوجد تفسير لسبب عدم نشر هذه المعلومات لمدة ثلاثة أيام، لأن قادة الحرس للنظام الإيراني المسؤولين عن المجال الجوي لطهران علموا بالمأساة منذ ذلك الصباح".

وذكر جانب آخر من التقرير أن "هذا الوضع يقوض مصداقية البحث ويخلق شعوراً بالحصانة بينما لا يتم الرد على الأسئلة الأساسية".

ونقلت رويترز عن المستشار الخاص لرئيس الوزراء الكندي قوله "كندا ودول أخرى قتل مواطنوها في الحادث، تضغط من أجل تعويض إيران، بينما تدعو إلى سرد كامل وصادق للوضع واعتذار". (موقع الحكومة الكندية 15 ديسمبر2020)