728 x 90

برايان هوك: قوات الحرس تقوم بتخزين وبيع المستلزمات الطبية

  • 5/3/2020
بريان هوك، مبعوث إيران الخاص في وزارة الخارجية الأمريكية
بريان هوك، مبعوث إيران الخاص في وزارة الخارجية الأمريكية

قال بريان هوك، مبعوث إيران الخاص في وزارة الخارجية، في رسالة فيديوئية في 2 مايو / أيار 2020 بشأن أعمال التستر والأكاذيب التي يطلقها النظام الإيراني: «لسوء الحظ، ليس من المستغرب أن النظام الذي قتل وسجن الآلاف من الأشخاص في نوفمبر الماضي ألا يحمي مواطنيه من انتشار هذا الفيروس القاتل.


خلال كل هذا، فضل مسؤولو النظام الإيراني مصالحهم وأهدافهم على احتياجات وصحة الشعب الإيراني. نفى النظام وجود فيروس كورونا بسبب المسيرات ومهزلة الانتخابات. ولم يوقفوا الرحلات ذهابا وايابا الى الصين وأخفوا إحصائيات لأعداد كبيرة من الوفيات جراء كورونا.


وأضاف بريان هوك أن "الحقيقة هي أن العقوبات الأمريكية لا تشمل الإمدادات الطبية والمساعدات الإنسانية للشعب الإيراني". في الواقع، لقد أنشأنا حتى قناة إنسانية سويسرية لتسهيل تقديم المساعدة الطبية والإنسانية لإيران.


... بدلاً من خدمة الشعب الإيراني، يقوم النظام وقوات الحرس بتخزين وبيع هذه المنتجات الطبية، ومن خلال إدارتها، يهدرون موارد البلاد وثروة الشعب الإيراني ويخصصونها للجماعات الإرهابية التي يدعمونها.


يعتقد الرئيس ترامب أن الشعب الإيراني يستحق قادة أفضل ومستعد لتقديم المساعدة الطبية والإنسانية للشعب الإيراني. كما قال الوزير بومبيو سابقا.

وفي السياق نشرت قناة فوكس نيوز الأمريكية تقريرًا بتاريخ 28 أبريل 2020 بشأن تفشي فيروس كورونا في إيران قالت فيه: علي صفوي، عضو لجنة الشؤون الخارجية بالمجلس الوطني للمقاومة الإيرانية ومقره باريس، خلال ندوة عبر الإنترنت للصحفيين قال: «لا ينبغي حتى دفع ” ريال واحد للنظام».

”يجب منع 5 مليارات دولار من الوصول إلى النظام لأن الملالي يستخدمون هذه الأموال ... لتعزيز آلية قمعهم داخل إيران وتصدير الإرهاب إلى المنطقة“.

وكتبت فوكس نيوز: المعارضون الإيرانيون يطالبون المجتمع الدولي بعدم منح طهران 5 مليارات دولار كمساعدة من صندوق النقد الدولي ردا على تفشي فيروس كورونا، قائلين إن ذلك لن يؤدي إلا إلى تمويل ”آلية قمع“ في إيران.

وقال علي صفوي، عضو لجنة الشؤون الخارجية بالمجلس الوطني للمقاومة الإيرانية ومقره باريس، خلال ندوة عبر الإنترنت للصحفيين قال: «لا ينبغي حتى دفع ” ريال واحد للنظام». ”يجب منع 5 مليارات دولار من الوصول إلى النظام لأن الملالي يستخدمون هذه الأموال ... لتعزيز آلية قمعهم داخل إيران وتصدير الإرهاب إلى المنطقة“.