728 x 90

اهتمام الصحف والمواقع العربية بقرار الكونغرس الأمريكي لدعم المعارضة الإيرانية

  • 6/19/2020
الكونغرس الأمريكي
الكونغرس الأمريكي

اهتمت وسائل الإعلام العربية بقرار الكونغرس الأمريكي لإدانة النظام الإيراني ودعم مطالب المعارضة الإيرانية بحقهم في دولة علمانية ديمقراطية. كما اهتمت برسالة السيدة مريم رجوي مرحبة بالقرار.

وبثت قناة العربية تقريرا عن قرار الكونغرس الأمريكي وقالت: القرار الذي يدعمه قرابة 221 عضوا يتمثل في مساندة خطة للمجلس الوطني للمقاومة الإيرانية بقيادة مريم رجوي تحوي 10 نقاط اساسية.

كما قالت قناة الحدث: حماسة نواب الأمريكيين رحب بها زعيمة المعارضة الإيرانية مريم رجوي عبر رسالة مصورة و قالت السيدة رجوي: ترحب المقاومة الإيرانية بدعوة اغلبية المشرعين لمحاسبة نظام الملالي واتخاذ اجراءات الحاسمة مثل اغلاق مراكز تجسسه وارهابه في اوروبا وخاصة في ألبانيا.

و نشرت العرب اللندنية تقريرا فی هذا الصدد وكتبت: أدانت غالبية أعضاء الكونغرس الأمريكي الأنشطة الإرهابية للنظام الإيراني في قرار بتوقيع أكثر من 220 مشرعًا، وأعرب عن دعمه لجهود المعارضة من أجل إرساء دولة إيرانية علمانية.

وتم تقديم القرار في مؤتمر استضافته منظمة الجاليات الإيرانية الأميركية OIAC)،)حيث ألقى العديد من المشرعين كلماتهم .

وخاطبت السيدة مريم رجوي، الرئيسة المنتخبة للمجلس الوطني للمقاومة الإيرانية المؤتمر في رسالة بالفيديو، كررت فيها التأكيد على ضرورة دعم نضال الشعب الإيراني من أجل الحرية والديمقراطية.

وكتبت عكاظ السعودية: أشار المشرعون الأمريكيون إلى العديد من الأعمال الإرهابية التي ارتكبها النظام الإيراني، بما في ذلك المؤامرة الفاشلة المحبطة ضد تجمع إيران الحرة في عام 2018 للمقاومة الإيرانية في فرنسا، والذي تم تنسيقها من قبل دبلوماسي إيراني كبير مقره في فيينا.

ويضيف القرار أن الدبلوماسي الإيراني اعتقل في ألمانيا واتُهم في بلجيكا في ما يتعلق بمؤامرة باريس الإرهابية بـتهمة نشاط كعميل أجنبي والتآمر لارتكاب جريمة قتل.

ويشير قرار مجلس النواب أيضًا إلى أعمال الإرهاب والتجسس الأخرى التي ارتكبها النظام الإيراني، بما في ذلك مراقبة أعضاء المجلس الوطني للمقاومة في الولايات المتحدة، التي قام بها عملاء وزارة المخابرات والأمن التابعة للنظام الإيراني.

وجاء في تقرير السياسة الكويتية: قال نائب مدير مكتب واشنطن في “المجلس الوطني للمقاومة الإيرانية” علي رضا جعفر زاده، إنه “كان من المشجع أن نرى أن هذا القرار الذي رعته غالبية مجلس النواب قد عالج أيضاً مؤامرة الإرهاب في الولايات المتحدة ضد حركتنا، يجب ألا نرتاح حتى يتم تفكيك شبكة الإرهاب والتجسس للنظام الإيراني بالكامل”.

كما نشر موقع العربية نت تقريرًا عن قرار دعم غالبية أعضاء الكونغرس الأمريكي لمطلب الشعب الإيراني من أجل الحرية وخطة السيدة مريم رجوي ذات 10 بنود لإيران مستقلة حرة. وجاء في التقرير: ويقدم القرار، الذي يدعمه 221 من المشرعين، الدعم لخطة المجلس الوطني للمقاومة الإيرانية (NCRI)، تحت قيادة مريم رجوي، من 10 نقاط لإيران المستقبلية - بما في ذلك حق عالمي في التصويت واقتصاد السوق وإيران غير نووية.

واهتم موقع ميدل ايست انلاين بالموضوع وكتبت : وتحمس النواب الأميركيون سواء كانوا جمهوريين او ديمقراطيين لمطالب المعارضة الإيرانية التي تواجه بطش النظام الايراني.

وقال النائب براد شيرمان عن ولاية كاليفورنيا في خطاب امام منظمة الجاليات الايرانية الاربعاء "ان التوافق بين الحزبين الجمهوري والديمقراطي لادانة الهجمات الارهابية من النظام الإيراني ياتي في اطار دعم العالم وتشجيعه لنضالات الشعب الايراني وتوقه للحرية".

وأضاف النائب "انه من الضروري على الولايات المتحدة الأميركية ان تستمر في دعم الايرانيين الشجعان الذين يناضلون كل يوم من اجل فصل جديد من تاريخ ايران العظيم والمتعدد".

ودعم القرار قرابة 221 نائبا أميركيا وتتمثل في مساندة خطة ايرانية للمجلس الوطني للمقاومة الايرانية بقيادة مريم رحوي والتي تحوي 10 نقاط اساسية.

كما نشر موقع العين الاخبارية الاماراتية تقريرا جاء فيه: وبحسب شبكة "فوكس نيوز" الأمريكية، قال توم مكلينتوك النائب الجمهوري عن ولاية كاليفورنيا، إن "هناك سبب لوجود أغلبية حزبية قوية في مجلس النواب تتكاتف معًا لرعاية هذا القرار الذين يدين هجمات إيران الإرهابية، وهذا لأن العالم يشاهد النضال من أجل الحرية في إيران، ويشجع قضيتكم."

وأضاف براد شيرمان النائب الديمقراطي عن ولاية كاليفورنيا، خلال خطاب أمام منظمة الجاليات الإيرانية، أنه "يجب على أمريكا التضامن، وهي تفعل ذلك، مع الإيرانيين الشجعان الذين يقاتلون من أجل فصل جديد في تاريخ إيران العظيم."