728 x 90

المبيت في القناة والمبيت في جانب من الحائط من المبنى المنهار قليلا في مركز المدن في إيران

  • 8/4/2018

بعد المبيت في القبور يعتبر المبيت في القناة والمبيت في جانب من الحائط  في مراكزالمدن هما هديتان من قبل النظام الإيراني.

أصبحت الكوارث الاجتماعية الناجمة عن الفقرالمتزايد للمواطنين الإيرانيين أكثريوما بعد يوم  وأخذت أشكال جديدة عليها نتيجة حكم النظام الإيراني النهاب  ويأتي ذلك في وقت يستنزف  النظام مليارات من الدولارات من أموال الشعب الإيراني لقتل وإبادة المواطنين في سوريا والعراق واليمن ولبنان حتى يتمكن النظام من البقاء على قيد الحياة. انظروا إلى المقطعين التاليين بهذا الشأن:

نشاهد في الفيديو الأول، مشهدا لعيش أشخاص محرومين  ممن لجأوا للنوم في القناة وسط إحدى المناطق الحضرية  بمدينة بندرعباس التي تعرف بالعاصمة الاقتصادية  في إيران. هؤلاء الناس الذين يسعون إلى إيجاد وسيلة لتوفير المأوى الخاص بهم لشدة الفقروانعدام الملجأ والبطالة لا يجدون  مكان آخر دون تكاليف إلا القنوات والمجاري والمبازل بالنسبة لهم.  إنهم أقاموا منازلهم الخاصة بوجود سجادة مهترية وعدد من المواد الأخرى وقطعة من القماش الممزق كمظلة.

ولكن الفيديو الثاني هو المشهد المؤلم للعائلة الفقيرة التي حوّلت جانبا من الحائط للمبنى المنهارقليلا إلى «بيت»  بربط قطعة قماش وقطعة من الورق المقوى أو الخشب للعيش فيه من شدة الفقر والبؤس.

الأخبار ذات الصلة:

1000شخص يسكنون في القبور بمدينة زابول!

النظام الإيراني.. انکار النوم في القبور وقاحة الی أبعد حد!

مختارات

احدث الأخبار والمقالات