728 x 90

استنكار أمريكي لتهديد النظام الإيراني بالانسحاب من معاهدة منع الانتشار النووي

  • 1/21/2020
روبرت وود
روبرت وود

جنيف (رويترز) - قال مبعوث أمريكي يوم الثلاثاء إن تهديد النظام الإيراني بالانسحاب من معاهدة منع الانتشار النووي ”سيبعث برسالة سلبية جدا جدا“.

وكان نظام الملالي قد لوّح بالانسحاب إذا أحالته دول أوروبية إلى مجلس الأمن الدولي بعدما أعلنت أن طهران تنتهك الاتفاق النووي المبرم عام 2015.

وقال روبرت وود السفير الأمريكي لشؤون نزع السلاح للصحفيين في جنيف ”نعتقد أن النظام الإيراني ينبغي أن يكف عن سلوكه الخبيث ويجلس ويتفاوض مع الولايات المتحدة على اتفاق لا يتناول القضية النووية فقط وإنما أيضا القضايا الأخرى التي تشغلنا مثل انتشار وتطوير الصواريخ الباليستية والأنشطة الخبيثة حول العالم“.

كما وصف روبرت وود يوم الثلاثاء عرض نائب في مجلس الشورى لنظام الملالي مكافأة قدرها ثلاثة ملايين دولار لمن يقتل الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بأنه ”سخيف“ وقال إنه يبرز ”الأسس الإرهابية“ للحكومة الإيرانية.

وقال السفير الأمريكي لشؤون نزع السلاح للصحفيين في جنيف ”إنه (عرض) سخيف ويعطيك فكرة عن الأسس الإرهابية لذلك النظام وكيف يجب على ذلك النظام أن يغير سلوكه“.

المقاومة الإيرانية تكشف عن كواليس خروج نظام الملالي من الاتفاق النووي

قال السيد موسى افشار، عضو اللجنة الخارجية في المجلس الوطني للمقاومة الإيرانية، إنّ الإعلان عن الخروج من الاتفاق النووي من قبل النظام الإيراني، هو في الحقيقة جواب لنظام الملالي على نفوق الإرهابي قاسم سليماني الشخص الثاني في النظام.

وأشار "أفشار" إلى أن ذلك يأتي في ظل الظروف التي يخشى فيها النظام من مغبة أي ردة فعل عسكرية، وعلى هذا النحو، يبدو أن المأزق الذي وقع فيه النظام هو أن جميع السبل والطرق التي يمكن تصورها عن ردة فعل النظام على نفوق قاسم سليماني ستؤدي لهلاك وانتحار هذا النظام.

وفسّر "أفشار" هذا قائلا: "خسارة مثل هذه الشخصية القيادية، خلطت المعادلات السياسية بطريقة أو بأخرى، بحيث أغلقت نافذة الأمل الأخيرة المتعلقة بالأوروبيين لإحياء الاتفاق النووي". ... .

مختارات

احدث الأخبار والمقالات