728 x 90

إيران .. احتجاج واسع على حكم إعدام نويد أفكاري في الترند العالمي في تويتر

نويد أفكاري
نويد أفكاري

اعتبر الاحتجاج الواسع للشعب الإيراني على شبكة الويب العالمية على الإعدام الوحشي لبطل الرياضة نويد أفكاري أحد الترندات العشر العالمية.
في حملة تويتر بوسمي ”#لاتعدموا نويدمان“ و” SaveNavidAfkari# “ احتج الشعب الإيراني على نطاق واسع على حكم الإعدام بحق نويد أفكاري مرتين وتعذيبه وإخوانه على يد جلادي نظام الملالي.

وأصدر القضاء في نظام الملالي على ثلاثة أشقاء أحكامًا بالإعدام والسجن والجلد لمشاركتهم في انتفاضتي كازرون وشيراز.

وصدر على نويد أفكاري بطل مصارعة يبلغ من العمر 27 عاما، حكمًا بالإعدام مرتين والحبس 6 سنوات و 6 أشهر والجلد 74 جلدة، وعلى شقيقيه وحيد أفكاري 35 عاما حكمًا بالحبس 6 أشهر في السجن، و 74 جلدة، وعلى حبيب أفكاري 29 عاما حكمًا بالحبس 27 عاما و ثلاثة أشهر والجلد 74 جلدة. ويحتجز هؤلاء السجناء الثلاثة في السجن منذ عام 2018 وتعرضوا لتعذيب شديد.

ويتهم الإخوة الثلاثة بالانتماء إلى جماعات معارضة، والمشاركة في تجمعات وجماعات معارضة، وكتابة شعارات، وأنشطة دعائية ضد النظام، وإهانة القيادة (خامنئي)، وإهانة مأموري النظام، وتحريض الناس على العصيان، والحرب ، والتمرد والهجوم على المأمورين وضربهم وإصابتهم ومحاربة النظام.


ودعت السيدة مريم رجوي إلى تحرك وطني ودولي عاجل لإلغاء حكم الإعدام الصادر بحق نويد أفكاري، ودعت جميع المواطنين، وخاصة الشباب الغيارى في فارس وكازرون، إلى الاحتجاج على هذه الأحكام الجائرة.

وقالت: «الفاشية الدينية الحاكمة بهذه الأحكام الجائرة تحاول الانتقام من أهالي كازرون وشيراز الذين هزوا أركان نظام الملالي بانتفاضات شجاعة في مايو وأغسطس 2018 ونوفمبر 2019».


ودعت السيدة رجوي إلى اتخاذ إجراءات فورية من قبل الأمم المتحدة لإلغاء جميع أحكام الإعدام الصادرة لترويع الجمهور ومواجهة احتجاجات الشعب الضائق ذرعا وانتفاضته وشددت مرة أخرى على ضرورة زيارة بعثة دولية لتقصي الحقائق لسجون إيران واللقاء بالسجناء خاصة السجناء السياسيين ومعتقلي الانتفاضة.