728 x 90

إيران .. أزمة شح المياه في مدينة آبادان وقراها واحتجاجات شعبية

أزمة شح المياه في مدينة آبادان وقراها
أزمة شح المياه في مدينة آبادان وقراها

هذا العام، كما في السنوات السابقة، ولكن بشكل أكثر حدة ومع بداية موسم الصيف، تواجه العديد من البلدات والقرى المحيطة بمدينة آبادان نقصا في المياه وانقطاع كامل للمياه أو انخفاض حاد في ضغط المياه.

أزمة شح المياه في مدينة آبادان وقراها

من بين هذه القرى، يمكننا أن نذكر قرية “تنكه3“ التابعة لمدينة آبادان التي يبلغ عدد سكانها أكثر من 1500 شخص و 375 عائلة، والتي تعاني من مشكلة ضعف ضغط المياه منذ عدة سنوات وتوقف ضخ المياه لهذه القرية بالكامل في الأشهر الستة الماضية.


يتم تزويد القرية بالمياه بواسطة الصهريج كل بضعة أيام. هذه المياه مخصصة للغسيل فقط وأن على سكان القرية الفقراء شراء مياه الشرب. ويعيش سكان هذه القرية بأيام صعبة في حرارة هذه الأيام في المنطقة وسط تفشي كورونا في محافظة خوزستان، وهم يحتجون على نقص المياه لأغراض الصحة والاستحمام.

أزمة المياه في مدن وقرى آبادان

أزمة المياه في مدن وقرى آبادان

أزمة المياه في مدن وقرى آبادان

أزمة المياه في مدن وقرى آبادان
كما تعاني بلدة ”جوئبده“ بالقرب من آبادان أيضًا من أزمة ندرة المياه.

في جزء آخر من مقطع الفيديو، يمكنكم مشاهدة كلمات الأهالي في هذه البلدة واحتجاجهم على نقص المياه وقطع المياه، والتي طبقًا للسكان إنهم يعانون من هذه المشكلة منذ ثلاثين عامًا، وخلال هذه السنوات لم يتم اتخاذ أي إجراء لحل هذه المشكلة. المصفاة، التي كانت قيد الإنشاء منذ سنوات، بقيت على حالها غير منجزة.


لكن الآن، بعد احتجاجات المواطنين الفقراء في القرى المحيطة بغيزانيه على نقص مياه الشرب خلال الشهر الماضي، بدأت السلطات وخوفًا من انتشار نطاق الاحتجاجات الشعبية، تتحرك وكذلك تلفزيون النظام ووكالات الأنباء الحكومية بالإضافة إلى الشبكات المحلية ويقومون بإعداد تقارير في محاولة منهم لإطفاء نيران غضب المواطنين المحتجين.

ذات صلة: