728 x 90

نزار زاكا: سجن إيفين هو أحد أكثر السجون رعبًا في العالم

  • 6/12/2019
نزار زاكا
نزار زاكا

التقى المواطن اللبناني «نزار زكا»، بعد ساعات من إطلاق سراحه ووصوله إلى بيروت، بالرئيس اللبناني وعائلته، قائلاً: اختطفه النظام الإيراني واحتجزه تعسفًا، وكانت محاكمته صورية.

ورحب متحدث باسم البيت الأبيض بالإفراج عن نزار زكا وقال: «المشكلة الرئيسية هي أن العديد من الأشخاص الآخرين مسجونون في إيران ونحن نطالب بالإفراج عنهم».

وأفرج نظام الملالي عن «نزار زاكا» وهو مواطن لبنان ي حامل الجنسية الأمريكية وتم اعتقاله منذ عام2015 تحت ضغط من الولايات المتحدة، وبناء على طلب من الرئيس اللبناني ميشل عون.

وحُكم على نزار زاكا بالسجن لمدة 10 سنوات ودفع4.5 مليون دولار بتهمة التجسس. وكان يشارك زاكا كخبير في تقنية المعلومات في ندوة لحكومة روحاني، لكنه اعتقل لدى مغادرة إيران.

وأكد زاكا في وصفه لسجن إيفين بطهران والذي قضى ما يقارب أربع سنوات فيه قائلًا: «يعد سجن إيفين أحد أكثر السجون رعبًا في العالم الذي لا يمكن وصفه بأي شكل، وقد قضيت في هذا السجن لمدة 3 سنوات و 8 أشهر و 25 يومًا. ... استخدم النظام الإيراني ضدي جميع أنواع التعذيب في السنة الأولى من سجني ، لكن منذ ذلك الحين اقتصر التعذيب على التعذيب النفسي ... لم يُسمح لي إلا مرة واحدة في السنة بمقابلة سفير لبنان في طهران. لم يحترم النظام الإيراني أيًا من القوانين والأعراف الدولية المتعلقة بالسجناء».

يذكر أن زكا كان قد وصل صباح الثلاثاء إلى لبنان برفقة مدير عام الأمن العام اللبناني، إثر وساطة رئيس الجمهورية اللبناني ميشال عون، بعد قضائه 4 سنوات معتقلاً في إيران.

مختارات

احدث الأخبار والمقالات