728 x 90

منظمة مجاهدي خلق في برلين ولندن تدعم المنتفضين في إيران

  • 11/24/2019

عقد أنصار منظمة مجاهدي خلق الإيرانية في ألمانيا يوم الجمعة ٢٣ نوفمبر ٢٠١٩ مظاهرة على دوار براندبورغ في مركز برلين.
وعقدت هذه المظاهرات دعماً لانتفاضة الشعب الإيراني، التي قتل فيها ما لا يقل عن 285 متظاهرًا حتى الآن.
وأكد المتظاهرون على أن المنتفضين في إيران يطالبون بتغيير النظام ووضع حد للديكتاتورية الدينية.
قال أوتو برنهارد، النائب السابق للوزير من الحزب الديمقراطي المسيحي الحاكم: الانتفاضة مستمرة ولا يمكن كبتها بالقمع. المجتمع الإيراني يشبه النار تحت الرماد، وهذا الأمر مخيف جداً بالنسبة للنظام.


تقود الانتفاضة شبكة منظمة مجاهدي خلق في إيران. وقد اعترفت السلطات السياسية والعسكرية للنظام مرات عدة بهذه الحقيقة. لقد لجأ النظام الإيراني إلى القمع العنيف للاحتجاجات الشعبية.


وقالت الدكتورة معصومة بلورتشي، ممثلة المجلس الوطني للمقاومة الإيرانية في ألمانيا:
"المتظاهرون يرحبون بموقف الحكومة الألمانية، التي أدانت السلوك القمعي لقوات الأمن الإيرانية ضد المتظاهرين في إيران".
وشددت: "لكن هذا لا يكفي، لأن النظام الإيراني هدد علناً​​ وبشكل رسمي بإعدام المتظاهرين المعتقلين".
تم القبض على ما لا يقل عن 7000 شخص خلال الانتفاضة التي بدأت قبل سبعة أيام في إيران، وبالتالي هناك تهديد بحمام من الدم.

مظاهرات في برلين


وطالبت زعيمة المعارضة الإيرانية السيدة مريم رجوي، في رسالة تليت خلال التظاهرات، الحكومات والمجتمع الدولي تطبيق ضغوطات على نظام الملالي من أجل الوقف الفوري للقتل والاعتقالات.
وأكدت السيدة رجوي: "يجب على مجلس الأمن الإعلان عن رؤوس النظام كمجرمين ضد الإنسانية بسبب كل هذا القمع وسفك الدماء من أجل تقديمهم إلى العدالة".
وبعد انتهاء التجمع الأول، سار المتظاهرون في مسيرة في المنطقة الحكومية في برلين.

بريطانيا، لندن

تظاهرة أنصار المقاومة ومجاهدي خلق تضامنًا مع الانتفاضة العارمة للشعب الإيراني

*****

مختارات

احدث الأخبار والمقالات