728 x 90

مناجم إيران في قبضة نهب النظام الإيراني ومسلخ العمال الإيرانيين

  • 10/20/2019
مناجم إيران
مناجم إيران

فقد عاملان اثنان أرواحهما في منجم (سامان كاوش) في طبس بسبب انهيار المنجم ودفنا تحت الآنقاض. وهذا ليس هو الحادث الأول أو الأخير من هذا النوع في بلدنا المنكوب بالملالي. لأنه على الرغم من الأرباح الضخمة لمسؤولي النظام وقوات الحرس، الذين يستحوذون على أكبر أعداد المناجم الإيرانية، فإننا نرى أدنى معايير السلامة في المناجم.

وفقا لأحدث الإحصاءات الرسمية لهذا العام، «العدد الإجمالي لكل المناجم المستثمرة في البلاد هو 5353 منجمًا ومتوسط ​​عدد عمال المناجم هو 95 ألفًا و831 عاملا، في حين أن 761 منجمًا فقط لديها وحدة للسلامة والبيئة الصحية، بمعنى آخر، 14.2في المائة فقط من جميع المناجم في إيران لديها وحدة للسلامة والبيئة الصحية». و85.8 في المائة تفتقر إلى أي وحدة صحية حتى ظاهريا.

ايران «تحطم الرقم القياسي» في حوادث العمل في العالم

ووفقا للتقرير تعرض 367 منجمًا لحادث هذا العام مما أدى إلى مصرع 78 عاملًا. وفي مازندران، قال رئيس مكتب تفتيش العمل في دائرة التعاون والعمل والرفاه الاجتماعي في مازندران، «لقد تم تكليف أكثر من 30 مفتشًا في المحافظة بفحص السلامة في أكثر من 800 ألف من المواطنين الذين يتمتعون بالتأمين. وبشكل معدل لا نستطيع أن نفتش سلامة ورش العمل حتى في سنوات».


على الرغم من أن مقتل 44 عاملًا منجميًا في مايو 2017 في منجم ”يورت جرجان“ الشتوي الذي يمتلكه البسيج التابع لقوات الحرس، كان أحد أكثر الحوادث مرارة في مناجم إيران، إلا أن هذا الوضع يتكرر في جميع أنحاء إيران بسبب الافتقار إلى معايير السلامة.

مختارات

احدث الأخبار والمقالات