728 x 90

كورونا في إيران.. تجمع احتجاجي للممرضين والممرضات في مشهد

  • 4/6/2020
تجمع احتجاجي للممرضين والممرضات في مشهد
تجمع احتجاجي للممرضين والممرضات في مشهد

نظمت مجموعة من الممرضين والممرضات في مستشفى ”إمام رضا“ بمدينة مشهد تجمعًا احتجاجيًا بسبب التجهيزات والكمامات غير القياسية.

وقال الممرضون والممرضات المحتجون أنه لم يتم تسليمهم أي مستلزمات وقائية قياسية لحد الآن رغم تفشي سريع لفيروس كورونا . وأكدوا أن عدد الممرضين المصابين بكورونا في مشهد في تزايد بسبب لامبالاة المسؤولين وعدم توفير المعدات والكمامات القياسية للطاقم الطبي.

وجه 100 من الأطباء وأعضاء جمعية الأطباء من أنصار المقاومة الإيرانية في أوروبا وأمريكا رسالة إلى المدير العام لمنظمة الصحة العالمية يذكرون فيها أن 100 من الأطباء والممرضين والممرضات وأعضاء المجتمع الطبي في إيران قد توفوا أثر مساعيهم لمكافحة تفشي فيروس كورونا .

وهم كتبوا: زملاؤنا الأطباء في إيران يؤكدون أن السبب الرئيسي لانتشار سريع لفيروس كورونا بهذه الأبعاد كان بسبب مطامع النظام السياسية، وعدم سعيه لإيصال المعلومات للمواطنين في الوقت المناسب، وعدم أهلية النظام الإيراني لمكافحة الأزمة.

وكتب الموقعون في رسالتهم إلى المدير العام لمنظمة الصحة العالمية يقولون: حينما كان الفيروس ينتشر في الصين تواصلت إرتباطات النظام بشكل مستمر مع الصين، وعندما تم اكتشاف العلامات الأولى لتفشي المرض بمدينة قم، رفض مسؤولون حكوميون فرض الحجر الصحي على مدينة قم مما أدى إلى تفشي الفيروس على نطاق واسع في إيران.

وجاءت في الرسالة: يجب ألا تعطي منظمة الصحة العالمية أي مصداقية للأرقام الرسمية المعلنة من قبل النظام، في حين هناك تقارير عديدة تشير إلى خلاف ذلك. وكان من الممكن تجنب التفشي بشكل سريع وعلى نطاق واسع وبأعداد كبيرة من الضحايا على مدى فترة زمنية قصيرة.

وتقدمت السيدة مريم رجوي رئيسة الجمهورية المنتخبة للمقاومة الإيرانية بتحياتها وتعازيها لجميع الأطباء والممرضين والممرضات المتفانين، ووصفتهم بأنهم مفاخر للشعب الإيراني مقابل الملالي أعداء البشرية، الذين قاموا بواجبهم الإنساني والوطني على الرغم من القيود التي فرضتها الفاشية الدينية عليهم.

أخبار ذات صلة:

كورونا في إيران .. رسالة الأطباء من مناصري المقاومة الإيرانية إلى منظمة الصحة العالمية

كورونا في إيران.. نظام الملالي يطرد فريق أطباء بلا حدود من إيران