728 x 90

قوات الأمن تعتقل «فرنغيس مظلومي» والدة السجين السياسي «سهيل عربي»

  • 7/24/2019
فرنغيس مظلومي
فرنغيس مظلومي

اعتقلت قوات الأمن «فرنغيس مظلومي» والدة السجين السياسي «سهيل عربي».

يوم الاثنين 22يوليو 2019 اعتقلت 8 من عناصر الأمن السيدة «فرنغيس مظلومي» في منزلها. ونقلتها إلى مكان مجهول.

وكانت السيدة فرنغيس مظلومي قد أعربت مرارًا عن قلقها بشأن صحة ابنها.

يواجه النظام الإيراني غضبًا شعبيًا متزايدًا، وبشكل خاص يخاف من أسرالسجناء السياسيين ويحاول إرغامها بالصمت بأي شكل من الأشكال لانهم يحتجون على النظام بسبب سجن أبنائهم لأن شعبية السجناء السياسيين داخل المجتمع مرتفع للغاية لانهم يناضلون ضد النظام الإيراني، إضافة إلى ذلك يحاول النظام بأي طريق ممكن قمعهم بما في ذلك اعتقال وسجن حتى كبار السن من الأمهات والأباء بأبشع طرق أي سجنهم بتهمة رفع شكاوى للعدالة بشأن أبنائهم وغاية النظام من هذه الأعمال ،خلق أجواء الرعب والتخويف في المجتمع. وتتجاهل وسائل الإعلام الموالية للنظام وأصحاب سياسة المساومة متعمدًا أعمال النظام الإنسانية وحتى تمتنع عن نشر مثل هذه الأخبار وليس هذا الا مساعدة لنظام الملالي.

إقرأ أيضا:

أم سهيل عربي تستغيث من أجل إنقاذ حياة ابنها

10/7/2018

دعت «فرنغيس مظلوم» أمّ السجين السياسي سهيل عربي في سجن طهران الكبرى، خلال رسالة صوتية منشورة يوم 3 أكتوبر2018 جميع المنظمات الدولية المدافعة عن حقوق الإنسان إلى إنقاذ حياة ابنها. وتشرح أم سهيل عربي في رسالتها الصوتية بشكل كامل عملية السجن والأحكام الجديدة التي صدرت على ابنها.

أمضى سهيل عربي البالغ من العمر 32 عاماً، متزوج وله بنت، أربع سنوات ونصف السنة في سجن إيفين من أجل مراسلات على فيس بوك تحتوي توجيه الإهانة لزعيم الملالي «على خامنئي» وانتقد سيادتهم وتم نقله من فبراير 2017 إلى سجن طهران الكبرى (فشافويه). ويقبع حالياً في الحبس الانفرادي في ظروف قاسية وفي حالة حظراللقاء بسجن فشافويه. وتعرض سهيل عربي لأنواع مختلفة من التعذيب الجسدي والنفسي خلال هذه السنوات. ... .

مختارات

احدث الأخبار والمقالات