728 x 90

عدد ضحايا كورونا في 369 مدينة في إيران يتجاوز 83800 شخص

كورونا في إيران
كورونا في إيران

• المتحدثة باسم وزارة الصحة: شهدنا خلال الأسابيع الستة الماضية اتجاهاً تصاعدياً في مخطط الأمراض في مدينة قم، وعلى عكس المنحدر الأول، فإن المنحدر الحالي مستمر وصاعد
• رئيس شبكة كاشان للصحية والعلاج: زادت سرعة انتشار كورونا في كاشان 7 مرات بالمقارنة بشهر مارس.
• رئيس جامعة بابل للعلوم الطبية: زادت الإصابة بفيروس كورونا بنسبة 10 مرات أكثر من ذي قبل
• نظام يزد الطبي: إن زملائنا الذين كانوا يخدمون مرضى كورونا بلا أنانية وخدمة متواصلة لأكثر من خمسة أشهر، متعبون وإذا استمرت هذه الظروف فلن يتمكنوا من الاستمرار في الخدمة كما كان من قبل

أعلنت منظمة مجاهدي خلق الإيرانية بعد ظهر الخميس، 6 أغسطس، أن عدد ضحايا كورونا في 369 مدينة في إيران للأسف بلغ أكثر من 83800 شخص.

بلغ عدد الضحايا في كل من محافظات طهران 20740، ومازندران 3926، وفي اصفهان 3748، وفي كيلان 3512، وفي لرستان 3405 وفي آذربيجان الشرقية 2425 وفي فارس 2300 و في كلستان 2279 وفي همدان 2174، وفي كرمانشاه 2030، وفي كرمان 1251، وفي سمنان 1050 ، و في مركزي 988 ، وفي قزوين 680 شخصًا.
وأعلنت المتحدث باسم وزارة الصحة في النظام في إحصاءاتها المفبركة اليوم أن عدد الوفيات خلال الـ 24 ساعة الماضية بلغ 174، وأن عدد مرضى تحت ”العناية المركزة“ بلغ 4156، وهو أعلى رقم منذ بداية تفشي مرض كورونا. كما أعلنت مثل يوم أمس، تعيش 26 محافظة في حالة حمراء أو إنذار.

وأضافت: «منذ شهر أبريل، شهدنا اتجاهاً تنازلياً للفيروس في مدينة قم، لكننا شهدنا في الأسابيع الستة الماضية اتجاهاً تصاعدياً للمرض في هذه المحافظة، والآن هذا المنحدر المستمر والصاعد، على عكس المنحدر الأول، مستمر مما يؤدي إلى أن تكون هذه المحافظة في وضع أحمر».

وفي مدينة قم، قال نائب رئيس جامعة العلوم الطبية: «إن حالة قم الأحمر والإرهاق في الكادر الطبي والصحي في قم لافت للنظر... لدينا اتجاه متزايد وحالة حمراء كما زاد عدد المرضى ممن صحتهم متدهورة .

إن الزيادة في عدد حالات قبول المرضى ودخولهم إلى المستشفي بمدينة قم، تحذير لنا ... في الوقت الحاضر، وصلت احتمالية الاختبارات الإيجابية إلى 49٪ ». (وكالة أنباء القدس، 5 أغسطس).

وقال قائممقام مدينة قم ايضا: « مرت ستة اشهر على انطلاقة كورونا وجميع الدوائر ورؤسائها منخرطون في مكافحة الفيروس.

في هذه الأثناء، تحمل طاقم الصحة والعلاج والعلوم الطبية إرهاقا كبيرا ويجب علينا منع المزيد من إرهاق وتهالك الطواقم الطبية ... إذا لم تعد الظروف في قم إلى طبيعتها بحلول يوم الأحد، سيتم فرض بعض القيود» (إسنا - 5 أغسطس).

وفي هرمزكان، أعلنت جامعة العلوم الطبية: «في الساعات الأربع والعشرين الماضية، توفي سبعة مرضى بكورونا في هرمزكان، وارتفع عدد الوفيات في هرمزكان إلى 577 منذ بداية تفشي كورونا» (إسنا، 6 أغسطس).

وفي مازندران، «طلب رئيس جامعة بابل للعلوم الطبية من المواطنين عدم السفر إلى مازندران للسيطرة على انتشار مرض كوفيد 19 لأن فيروس كورونا معدي أكثر بعشر مرات من ذي قبل» (إسنا، 6 أغسطس).

وفي اصفهان قال رئيس شبكة كاشان للصحة والعلاج: «زادت سرعة انتشاركورونا في كاشان 7 مرات بالمقارنة بشهر مارس. (وكالة أنباء قوة القدس الإرهابية ، 6 أغسطس).

وفي يزد، قال مجلس إدارة للنظام الطبي في بيان له: «إن زملائنا في المستشفيات ومراكز التشخيص والعلاج الأخرى يقدمون الخدمة بإخلاص لمرضى كورونا والخدمة المتواصلة لأكثر من خمسة أشهر، ومن الطبيعي أنهم متعبون وإذا استمرت هذه الظروف، فلن يتمكنوا من الاستمرار في الخدمة مثلما كان من قبل» (إرنا، 6 أغسطس).

أمانة المجلس الوطني للمقاومة الإيرانية
6 أغسطس (آب) 2020