728 x 90

رويترز- مريم رجوي: مهمة جيلنا هي الإطاحة بنظام الملالي ورد حقوق للشعب الإيراني

مريم رجوي رئيسة الجمهورية المنتخبة من قبل المقاومة الإيرانية – المؤتمر العالمي لإيران حرة – 17 يوليو 2020
مريم رجوي رئيسة الجمهورية المنتخبة من قبل المقاومة الإيرانية – المؤتمر العالمي لإيران حرة – 17 يوليو 2020

وكالة رويترز للأنباء يوم 17 يوليو قالت في تقرير إن المؤتمر العالمي لإيران حرة كان متصلا بثلاثين ألف مكان في إيران ومئة دولة أخرى في العالم وكتبت: عقدت جماعة إيرانية معارضة في المنفى مؤتمرها السنوي على الإنترنت يوم الجمعة بعد مرور عامين على مؤامرة فاشلة استهدفت تفجير مؤتمرها في فرنسا.

وأضافت رويترز: ويسعى المجلس الوطني للمقاومة الإيرانية الذي يتخذ من باريس مقرا له للضغط على حكومة طهران على الرغم من تفشي وباء فيروس كورونا في البلاد.

واعتاد المجلس الذي يضم جماعات المعارضة الإيرانية في الخارج والذي يسعى إلى إنهاء حكم رجال الدين في إيران عقد مؤتمر سنوي خارج العاصمة الفرنسية.

وكان المجلس الوطني للمقاومة الإيرانية وراء ما يمكن القول إنه أكبر عمل قامت به المعارضة في الخارج وهو الكشف في عام 2002 عن البرنامج النووي الإيراني الذي كان سريا.

وتحدث في مؤتمر اليوم الجمعة 18 عضوا في مجلس الشيوخ الأمريكي ورودي جولياني المحامي الشخصي للرئيس الأمريكي دونالد ترامب والمعروف عنه تأييده للمجلس.

وتسببت جائحة فيروس كورونا في أن يكون مؤتمر المجلس الوطني للمقاومة الإيرانية هذا العام افتراضيا. وقال المجلس إن المؤتمر كان متصلا بثلاثين ألف مكان في إيران ومئة دولة أخرى في العالم.

وقالت مريم رجوي زعيمة المجلس خلال المؤتمر الذي استمر انعقاده ست ساعات ”مهمة جيلنا هي الإطاحة بنظام الملالي المجرم ورد الحقوق المهدرة لجميع أبناء الشعب الإيراني“.

ويأتي المؤتمر الافتراضي للمجلس بعد مرور يومين على صدور أمر بمحاكمة دبلوماسي إيراني وثلاثة أشخاص آخرين في بلجيكا لدورهم في المؤامرة الفاشلة لتفجير مؤتمر المجلس خارج باريس في عام 2018.

ذات صلة: