728 x 90

روحاني: الوضع في البلد غير طبيعي، لا نمتلك أموالا لإدارة البلاد

  • 11/13/2019
المجرم-حسن-روحاني
المجرم-حسن-روحاني

يوم الثلاثاء 12 نوفمبر في خطاب ألقاه «حسن روحاني» بمدينة كرمان، أعلن أن الوضع في البلاد غير طبيعي وصعب ومعقد، واعتبره أصعب أيام النظام التي مرت في الأيام والشهور الأخيرة، قائلا إن الحكومة لا تمتلك مبالغ مادية وعملة لإدارة البلاد بسبب العقوبات على النفط.

وأضاف: حتى الآن لم نكن نواجه أية مشكلة لبيع النفط ونقل ناقلة النفط. على سبيل المثال، خلال الحرب الإيرانية العراقية لمدة ثماني سنوات، توقفت صادرات النفط الإيرانية أسبوعين فقط في عام 1985.

وتابع: كيف يجب أن ندير البلاد عندما نواجه مشاكل في مبيعات النفط؟.

وأضاف: هناك حاجة إلى ما يقارب 450 تريليون تومان كل عام لإدارة البلاد في الخزانة ويجب تقديم جميع الخدمات.

وتابع روحاني: من المتوقع أن تصل أعلى إيرادات الضرائب في البلاد إلى 150 تريليون تومان العام المقبل.

ثم تساءل: من أين نحصل على300 تريليون تومان المتبقية (لإدارة البلاد)؟

وفي إشارة تلويحية إلى تأثير العقوبات النفطية، قال روحاني: على الرغم من الإيرادات المتفرقة [بما في ذلك الجمارك]، فإن الإيرادات الوحيدة التي يمكن أن تدير البلاد هي أموال النفط.

وأشارإلى إيرادات النفط في ظل الظروف العادية، قائلاً إن عائدات النفط الإيراني تبلغ 60 مليار دولار سنويًا، مما توفر للحكومة إيرادات بريالٍ 60 تريليون تومان.

ثم تساءل: كيف يمكن أن يدار البلد الآن في ظل عدم وجود هذه الإيرادات بسبب العقوبات وعجز الحكومة لتصدير وبيع النفط؟

وأوضح روحاني حاجة حكومته إلى العملات الأجنبية، والتي تحتاجها الحكومة بشكل ملح، لأن العملة الأجنبية توفر مصادر لاستيراد قطع غيار والسلع الأساسية، وتكلف الحكومة 20 مليار دولار سنويًا لتوفير تلك السلع ويبلغ إجماليها ما بين 50-60 مليار دولار سنويًا.

واعترف أيضًا فيما يتعلق بالفقر الاجتماعي أنه من بين 25 مليون عائلة إيرانية، يعيش 18 مليون منها في ظروف قاسية.

مختارات

احدث الأخبار والمقالات