728 x 90

تجمع احتجاجي لعمال وأسرالعمال المعتقلين للمجموعة الوطنية للصلب بمدينة الأهواز

  • 1/2/2019
تجمع احتجاجي لعمال وأسرالعمال المعتقلين
تجمع احتجاجي لعمال وأسرالعمال المعتقلين

يوم الثلاثاء الأول من يناير 2019 احتشدت مجموعة من عمال المجموعة الوطنية للصلب بمدينة الأهواز أمام إدارة الشركة مطالبين بإطلاق سراح زملائهم المسجونين.

ووفقًا لتقرير صادر عن الاتحاد الحر للعمال الايرانيين  صباح يوم الثلاثاء الأول من يناير2018 أن مجموعة كبيرة من العمال اعتزموا للذهاب إلى إدارة  الشركة للاحتجاج على مواصلة اعتقال زملائهم  حضرت بعض عناصرالإدارة في صفوف العمال، بحجة أن التجمع ستزيد فترة سجن العمال في محاولة منهم لمنعهم من تشكيل التجمع.

ومع ذلك ، جاء حوالي مائة من هؤلاء العمال برفقة عدد من أفراد عوائل العمال المعتقلين السبعة أمام مكتب إدارة الشركة وطالبوا بالإفراج عن زملائهم المسجونين.

رغم مرور 17 يومًا من الاقتحام الواسع والليلي لعناصر الأمن منازل عمال المجموعة  الوطنية لصناعة الصلب بمدينة الأهواز، واعتقال 43 منهم ، فإن سبعة من العمال المحتجين في هذا المجمع الصناعي الكبير لايزالون قيد الاعتقال وهم «علي قنواتي» و«غريب حويزاوي» و«كريم سياحي» و«بهزاد عليخاني» و«مصطفى عييات» و«طارق خلفي» و«كاظم حيدري»

و كانت المقاومة الإيرانية قد نددت بقوة اقتحام منازل العمال المحتجين والمطالبين بإحقاق حقوقهم الأساسية ودعت عموم العمال والشباب والطلاب خاصة في الأهواز وخوزستان إلى دعم العمال المضربين في صناعة الفولاذ في الأهواز وانضمامهم إليهم وطالبت بدعم الهيئات الدولية المعنية بحقوق الإنسان وحقوق العمال والاتحادات والنقابات العمالية في مختلف الدول لإضراب العمال والعمل العاجل لإطلاق سراح العمال المعتقلين

مختارات

احدث الأخبار والمقالات