728 x 90

انتفاضةإيران.. اليوم الثامن عشر - أكثر من 600 شهيد و 12000 معتقل

  • 12/2/2019
جانب من انتفاضة ايران
جانب من انتفاضة ايران

يتم تحديث هذا الخبر

آخر وضع للانتفاضة في إيران من حيث الأعداد والأرقام على أساس منظمة مجاهدي خلق الإيرانية

عدد مدن الانتفاضة: 187 مدينة

عدد الشهداء: 600 شهيدًا
عدد المصابين: أكثر من 4000 شخص
عدد المعتقلين: أكثر 12000 شخص

أعلنت منظمة مجاهدي خلق الإيرانية أن عدد شهداء انتفاضة الشعب الإيراني في 187 مدينة قد تجاوز 600 شهيد. وبانتشار أسماء 15 شهيدًا آخر تم الإعلان لحد الآن عن أسماء 194 شهيدًا من قبل منظمة مجاهدي خلق الإيرانية MEK .

عدد شهداء الانتفاضة أكثر من 600 وحملة الاعتقالات في عموم البلاد مستمرة

حاكمة مدينة إيرانية: أعطيت أوامر لإطلاق النار على المتظاهرين

اعترفت حاكمة مقاطعة قدس، الواقعة غرب محافظة طهران، ليلى واثقي، بأنها أمرت شخصياً قوات الشرطة بإطلاق النار على المتظاهرين خلال الانتفاضة الأخيرة في إيران، مؤكدة أن الحرس الثوري كان نشطاً بقمع المتظاهرين.

وأضافت: "عندما ىخل المهاجمون مبنى المقاطعة، وقد أمرت بإطلاق الرصاص عليهم.. أصدرت أوامري للشرطة وقلت لهم أطلقوا النار على كل من يدخل مبنى المقاطعة".

وقالت: "المحتجون سرقوا الحواسيب والتلفزيون، كانوا أشبه باللصوص، وليسوا محتجين على ارتفاع أسعار البنزين.. الحرس الثوري كان نشطاً بقمع المتظاهرين منذ اليوم الأول للاحتجاجات المناهضة لقرار رفع أسعار البنزين".

واستطردت: "عدما استولى المحتجون على مبنى الحكومة توجهت إلى قوات الحرس الثوري، وعدت مع قوات الأمن المكلفة بحماية مبنى الحكومة المحلية".

مواجهات في بلوشستان الإيرانية مع قوات الامن - اول من ديسمبر

احتجاجات العمال في اراك - اول من ديسمبر

اضراب الكسبة في نيك شهر في بلوشستان الإيرانية- اول من ديسمبر

12000 معتقل

من ناحية أخرى ماتزال حملة الاعتقالات في مختلف مناطق البلاد مستمرة. وأعلنت قوى الأمن الداخلي يوم الأول من ديسمبر 412 حالة اعتقال في 4 محافظات (طهران 50 شخصًا وكرمنشاه 240 شخصًا وفرديس كرج 97 شخصًا وكردستان 25 شخصًا) وفق وكالات أنباء نظام الملالي. أبعاد الاعتقالات اليومية في عموم البلاد أكبر بكثير مما تم إعلانه. كما يجب إضافة اعتقالات وزارة الاستخبارات وقوات الحرس ومنظمة الاستخبارات لقوات الحرس وغيرها من القوات القمعية للنظام إلى هذه الأعداد. ووصل عدد العتقالات الى 12000 حتى الان.

نيويورك تايمز: النظام الإيراني واجه أسوأ موجة احتجاجات منذ 40 عاماً

قالت صحيفة نيويورك تايمز الأميركية، الأحد، إن إيران شهدت اضطرابات سياسية ضخمة، وصفتها بأنها الأكثر دموية منذ الثورة الإسلامية قبل 40 عاماً، حيث تسببت في مقتل ما لا يقل عن 180 متظاهراً.

وأضافت أن الاحتجاجات المنسقة انتشرت في أكثر من 29 محافظة إيرانية من أصل 31 محافظة، وتم مهاجمة 50 قاعدة عسكرية إيرانية، وخرجت مدن عن السيطرة، وهو ما شكل صدمة للنظام الإيراني، بحسب ما أقرّ به وزير الداخلية الإيراني.

وبدأت المظاهرات العارمة قبل أسبوعين بسبب زيادة كبيرة مفاجئة في أسعار البنزين. وفي غضون 72 ساعة، كان المتظاهرون الغاضبون في المدن الكبيرة والصغيرة يدعون إلى إسقاط النظام، وهو ما ردت عليه السلطات هناك بحملة قمعية شديدة أدت إلى سقوط عشرات القتلى ومئات الجرحى، علاوة على اعتقال الآلاف من المحتجين.

وردت قوات الأمن بإطلاق النار على المتظاهرين العزل، ومعظمهم من الشباب العاطلين عن العمل أو ذوي الدخل المنخفض الذين تتراوح أعمارهم بين 19 و26 عاماً، وفقاً لشهادات الشهود ومقاطع الفيديو.

وفي مدينة ماهشهر جنوب غربي البلاد وحدها، قال شهود وعاملون في المجال الطبي، إن أعضاء الحرس الثوري الإيراني حاصروا وأطلقوا النار على 100 متظاهر معظمهم من الشباب غير المسلحين، بحسب الصحيفة.

انتفاضةإيران.. اليوم السابع عشر -تصاعد الأزمة الداخلية للنظام عقب انتفاضة الشعب

مختارات

احدث الأخبار والمقالات