728 x 90

النظام الإيراني يمنع العلاج الطبي للسجينين السياسيين آرش صادقي، ومجيد أسدي

  • 8/23/2019
السجناء السياسيين آرش صادقي و مجيدأسدي
السجناء السياسيين آرش صادقي و مجيدأسدي

جلادو خامنئي وللضغط على السجينين السياسيين آرش صادقي ومجيد سياسي يمنعونهما من تلقي العلاج الطبي والوصول إلى العنايات الطبية.
آرش صادقي يعاني من مرض السرطان وفي أغسطس من العام الماضي خضع لعملية جراحية خطيرة، لكنه أعيد إلى السجن بناء على أوامر من مكتب المدعي العام وقوات الحرس. آرش يحتاج إلى عدة دورات من العلاج الكيميائي والإشعاعي لمواصلة العلاج، وهو ما تم معارضته لهذا اليوم.


وفقًا للأطباء، يعاني مجيد أسدي، وهو سجين سياسي آخر، من التهاب الفقار اللاصق (AS) (مرض روماتيزمي في العمود الفقري) ، وقرحة في المعدة والاثني عشر والتهاب الشبكية.
تفاقم الألم الناجم عن أمراض الجهاز الهضمي لفترة طويلة بسبب عدم قدرتها على الوصول إلى الرعاية الطبية خارج السجن.
تم تشخيص إصابته بقرحة المعدة وقرحة الاثني عشر وكيس الكبد والتهاب الأمعاء في سبتمبر العام الماضي. منذ ذلك الحين، على الرغم من الكثير من الألم وفقدان الوزن، تم منع هذا السجن السياسي تمامًا من الوصول إلى العلاج الطبي المناسب.
يجب إحالة مجيد أسدي كل ستة أشهر إلى مستشفى خارج السجن للفحص للسيطرة على مرض التصلب العصبي المتقدم، وهو مرض تدريجي، وهو ما لم يكتمل بسبب العقبات التعسفية التي خلقها القضاء والادعاء.

إقرأ أيضا:

العفو الدولية: حياة السجين السياسي آرش صادقي معرضة للخطر

8/14/2019

أصدرت العفو الدولية بيانا حذرت فيه من الخطر الذي يهدد حياة السجين السياسي آرش صادقي ووصفت امتناع سلطات النظام متعمدا عن توفير العنايات الطبية له بأنه مثال للتعذيب حسب القوانين الدولية.

وجاء في جانب من العفو الدولية: حياة آرش صادقي معرضة للخطر بسبب حرمانه من العلاج بعد إجراء العملية عليه بسبب السرطان. إنه مريض بشدة وبحرمانه المتعمد والهادف من المعالجة المتعلقة بمرض السرطان حيث خلق آلاما ومعاناة كبيرة له، هو عمل من أعمال التعذيب.

مختارات

احدث الأخبار والمقالات