728 x 90

إيران .. 40 طفلاً ومراهقًا مصابون بكورونا في اصفهان

مصابون بكورونا في اصفهان-صورة ارشيفية
مصابون بكورونا في اصفهان-صورة ارشيفية

اعترفت ”طاهرة جنكيز“، رئيسة جامعة اصفهان للعلوم الطبية، بالاتجاه المتزايد لتفشي وباء كورونا في محافظة اصفهان، وأعلنت أنه في الأشهر الستة منذ تفشي مرض كورونا، أثبت أكثر من 1400 طفل ومراهق إصابتهم بكورونا، توفي 40 منهم.

ونقلت وكالة أنباء «تابناك» الحكومية، التي نشرت خطابها يوم الجمعة 11 سبتمبر، عن طاهرة جنكيز قولها: «أمس، تم تسجيل ثلث عدد مرضى كورونا في البلاد في محافظة اصفهان وبلغ العدد الإجمالي للمرضى في المستشفيات في 22 مدينة ، باستثناء مدن كاشان وآران وبيدكل ، 1011 مريضًا ، بينما تم نقل 162 مريضًا يعانون من كورونا إلى المراكز الطبية في محافظة اصفهان الليلة الماضية.

وأضافت: «إجمالي عدد مصابين بفيروس كورونا ممن تم إدخالهم إلى المراكز الطبية بالمحافظة هو 1011، منهم 179 مريضًا يعانون من حالة صحية خطيرة في وحدات العناية المركزة بالمراكز الطبية يعانون من شدة المرض».

والجدير بالذكر أنه بحسب المعلومات التي نشرتها منظمة مجاهدي خلق الإيرانية فإن إجمالي عدد الضحايا في محافظة أصفهان يصل إلى 4694 شخصًا على الأقل.

وأعلنت منظمة مجاهدي خلق الإيرانية إجمالي عدد وفيات كورونا في إيران حتى مساء الجمعة 11 سبتمبر، 101800.

وتقول منظمة الصحة العالمية إن عدد المصابين بفيروس كورونا في الشرق الأوسط تجاوز مليوني شخص، وإيران لها أكبر عدد من المصابين في المنطقة.

وبحسب الإحصاءات الحكومية، فإن عدد المصابين يزيد عن 393 ألفًا، وهو أعلى رقم بين دول المنطقة. ومع ذلك، فإن دقة الإحصاءات الحكومية في إيران موضع تساؤل خطير من قبل مصادر مستقلة، ويقدر الحد الأدنى لعدد الضحايا بأنه أكثر بعدة مرات من الإحصاءات الرسمية.

كما قالت منظمة الصحة العالمية إن افتتاح مراكز تعليمية في إيران، وكذلك بداية موسم الخريف، قد يزيد من عدد المرضى.