728 x 90

إيران..فتاتان في ”كبودر آهنك“ في همدان تلقنان أحد الملالي درسًا لا ينساه

  • 11/8/2019
فتاتان في كبودر آهنك في همدان تلقنان أحد الملالي درسًا لا ينساه
فتاتان في كبودر آهنك في همدان تلقنان أحد الملالي درسًا لا ينساه

قامت فتاتان في مدينة ”كبودرآهنك“ التابعة لمحافظة همدان غربي إيران يوم الخميس 7 نوفمبر بدهس أحد الملالي بالسيارة بحيث نقل إلى المستشفى.

وكان هذا الشخص الذي هو المسؤول عن جهاز الإعلام الإسلامي قد ضايق هاتين الفتاتين بذريعة «الأمر بالمعروف». وكانت الفتاتان قبل أن تدهسا بسيارتهما هذا الرجل قد اعترضتا عليه بشدة لكن هذا الرجل الوقح قد هددهما بالاعتقال من قبل قوى الأمن الداخلي، وهما لقنتاه درسًا لا ينساه أبدًا.

وفي السياق وكان قد أدّب ليل الخميس 18 يوليو 2019 شباب مشكين دشت بمدينة كرج ملا يدعى «أمير دهقان حسن زاده» الذي كان يوجه الاهانة للشباب تحت عنوان الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر وخلق إزعاج للشباب، مما جعلوه يرقد في المستشفى. ثم غادر الشباب المشهد سالمين بدعم من الناس.

وقام الشباب الناقمون من ظلم و اضطهاد الملالي الحاكمين في إيران في حالات عديدة حتى الان بتأديب الملالي، وبهذا أظهروا مشاعرهم الغاضبة ضد الملالي الحاكمين.

و في يوم الأربعاء 30 أكتوبر, قامت النساء في حي ”سونغون“ بمنطقة رضوان شهر بمدينة تبريز بتلقين عدد من الملالي ومسؤولي منجم النحاس في المنطقة درسًا قاسيًا حينما جاء هؤلاء لوضع حجر الأساس لبناء مسجد في المنطقة.

وقالت النساء المحتجات إن مسؤولي منجم النحاس لم يدفعوا حقوق المواطنين منذ 30 عامًا فكيف يقومون بأموال سكان حي ”سونغون“ ببناء مسجد رغم بطالة الشباب وفقرهم؟

وأكدن: بينما عدد كبير من العوائل في هذه المنطقة ليس لهم دور للسكن فماذا يعني بناء مسجد باسم هؤلاء المستأجرين؟.

يذكر أن حالة الكراهية والغضب لدى الشعب الإيراني كبيرة جدا بحيث أن المواطنين يلقنون الملالي وأزلام النظام الإيراني بين حين وآخر دروسا قاسية رغم كل أعمال القمع الوحشي التي يمارسها النظام.

ذات صلة:

مختارات

احدث الأخبار والمقالات