728 x 90

کلمة آنتئا مك اينتاير– عضو البرلمان الأوروبي من إنجلترا‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬ في مؤتمر البرلمان الأوروبي

  • 11/4/2019

يوم الأربعاء ، 23 أكتوبر نظمت مجموعة أصدقاء إيران الحرة ، التي تضم عددًا كبيرًا من أعضاء البرلمان الأوروبي من مختلف المجموعات السياسية مؤتمرًا بحضور‌مریم رجوي وأكثر من 30 عضوًا في البرلمان الأوروبي وعشرات من المساعدين والمستشارين البرلمانيين وتحدثوا عن حالة حقوق الإنسان في إيران والدور المدمر للملالي في المنطقة وفي رعاية الإرهاب الدولي.

کلمة آنتئا مك اينتاير– عضو البرلمان الأوروبي من إنجلترا في مؤتمر البرلمان الأوروبي – أکتوبر2019

...

لقد تحمل الشعب الإيراني الكثير من المعاناة على مدى أكثر من 4 عقود في ظل حكم الدكتاتورية الدينية الفاسدة. ويعد إعدام السجناء في عام 1988 مثالًا فريدًا على انتهاك نظام الملالي لحقوق الإنسان بشكل صارخ.

إن الشعب الإيراني لا يرغب في بقاء هذا النظام، لذا يجب أن تكون سياستنا هنا في أوروبا تجاه إيران قائمة على هذا الأساس. ومن الواضح لي أن الجهود الأخيرة في أوروبا للتصالح مع النظام الإيراني قد باءت بالفشل.

إن أفضل سياسة بالنسبة لأوروبا هي الاعتراف رسميًا وبشكل واضح بحق الشعب الإيراني المشروع في الديمقراطية. فهناك بديل ديمقراطي لنظام الملالي الحالي، تقوده السيدة مريم رجوي ، التي لديها ميثاق مكون من عشر بنود ويجب علينا أن نعترف به رسميًا. ويشرفني جدًا أن السيدة مريم رجوي تحدثت هنا في البرلمان الأوروبي اليوم. وتجدر الإشارة إلى أن العديد من أعضاء هذا البرلمان يدعمون حركتها وقيادتها بوصفها معارضة ديمقراطية إيرانية. وإنني حقًا أتطلع إلى اليوم الذي يمكننا فيه جميعًا الذهاب إلى طهران، في ظل إيران حرة،

وشكرًا لكم.

ذات صلة:

مختارات

احدث الأخبار والمقالات