728 x 90

مظاهرات ايران .. إحراق المقرات الحكومية بهتاف ”الموت لخامنئي“ واشتباك مع قوات الأمن

  • 11/16/2019
احراق بنك ملي في بهبهان
احراق بنك ملي في بهبهان

تصاعد لهيب الغضب ضد نظام الملالي. وامتدادًا للمظاهرات الشعبية التي عمت جميع أنحاء البلاد عقب زيادة سعر البنزين، تحولت طهران وجميع المدن الإيرانية اليوم السبت إلى مسارح للمظاهرات واسعة النطاق ضد النظام. ففي مدينة ”بهبهان“ بمحافظة خوزستان جنوب غربي إيران ردّد المواطنون هتاف ”الموت لخامنئي“ وأشعلوا النار في ”بنك ملي إيران“.

المواطنون في طهران أغلقوا طريق ”حكيم“ السريع هاتفين ”الموت للدكتاتور“.

وفي مدينة أراك بدأ المواطنون منذ صباح اليوم احتجاجهم على زيادة البنزين واشتبكوا مع قوات الأمن.

وأما المواطنون في ”كناوه“ فقد أشعلوا النار في صورة ”روحاني“ المخادع للاحتجاج على زيادة سعر البنزين.

وغربي إيران وتحديدًا مدينة كرمنشاه أطلقت قوات أمن النظام صباح يوم السبت 16 نوفمبر الغاز المسيل للدموع على الجمهور المحتشد الذي كان يحتج على زيادة سعر البنزين. وقابلهم المواطنون برشقهم بالحجارة دفاعًا عن أنفسهم.

ووجهت السيدة مريم رجوي رئيسة الجمهورية المنتخبة من قبل المقاومة الإيرانية تحياتها للمواطنين في خوزستان الذين نهضوا للاحتجاج على زيادة سعر البنزين، داعية جميع الشبان إلى الانضمام إلى صفوف المحتجين وأكدت أن هذا هو الطريق الوحيد للخلاص من الغلاء والفقر والتضخم والكوارث التي جلبها نظام الملالي.

وأكدت أن نظام الملالي برفعه سعر البنزين بثلاثة أضعاف، تسبب في جعل الكادحين أكثر فقرًا وأن جميع المفاصل الاقتصادية للبلد في قبضة خامنئي وروحاني ومختلسي المليارات من حواشيهم. هؤلاء ينهبون ثروات الشعب ويبددونها في تأجيج الحروب والمشاريع النووية و الصاروخية خدمة لغصب السلطة الشعبية.

مختارات

احدث الأخبار والمقالات