728 x 90

رويترز: المحتجون العراقيون هدف القناصين المدعومين من النظام الإيراني

  • 10/17/2019
المتظاهرون- يتجمعون- خلال- احتجاج- بعد- رفع- حظر -التجول
المتظاهرون- يتجمعون- خلال- احتجاج- بعد- رفع- حظر -التجول

ذكرت وكالة أنباء رويترز يوم الخميس 17 أكتوبر أن المحتجين العراقيين كانوا هدف القناصين المدعومين من النظام الإيراني.

وبحسب التقرير، قال مسؤولان أمنيان عراقيان لرويترز إن الميليشيات التي تدعمها النظام الإيراني نشرت قناصة على أسطح المنازل في بغداد خلال أكثر الاحتجاجات دموية في العراق منذ سنوات.

وقالت مصادر أمنية عراقية لرويترز إن زعماء الميليشيات المتحالفة مع إيران قرروا من تلقاء أنفسهم المساعدة في إخمادالاحتجاجات الجماهيرية ضد حكومة رئيس الوزراء العراقي عادل عبد المهدي ، الذي تدعم إدارته التي تبلغ من العمر سنة واحدة بدعم قوي من إيران.

انتفاضة الشعب العراقي

سفير النظام الإيراني يلتقي بالرئيس العراقي, الخوف من انتفاضة العراقيين ضد نظام الملالي

وقال أحد المصادر الأمنية العراقية: "لقد أكدنا أدلة على أن القناصة كانوا عناصر من الميليشيات تقدم تقاريرها مباشرة إلى قائدها بدلاً من قائد القوات المسلحة". "إنهم ينتمون إلى مجموعة قريبة جدًا من النظام الإيراني".

وقال مصدر أمني عراقي آخر ، حضر جلسات إحاطة أمنية يومية ، إن رجال الميليشيات يرتدون ملابس سوداء في اليوم الثالث من الاضطرابات ، عندما ارتفع عدد القتلى إلى أكثر من 50 من حوالي ستة. وقال المصدر الثاني إن المقاتلين كانوا يقودهم أبو زينب اللامي ، رئيس الأمن في حاشد ، وهي تجمع يضم معظمهم من الجماعات شبه العسكرية الشيعية التي تدعمها إيران. وقال المصدر إن قائد حاشد كلف بسحق الاحتجاجات من قبل مجموعة من كبار قادة الميليشيات. ولم توضح المصادر عدد القناصة الذين تم نشرهم من قبل جماعات الميليشيا.

الانتفاضة الأخيرة للشعب العراق

أمير عبداللهيان من أزلام خامنئي: انعدام الأمن في العراق يضر النظام الإيراني


وكان دور إيران في الرد على المظاهرات بمثابة تذكير آخر بمدى وصول طهران إلى العراق ، حيث أصبح عدد كبير من قادة الميليشيات السابقين الآن أعضاء في البرلمان ويدعمون جدول الأعمال الإيراني

مع دخول الاحتجاجات يومهم الثالث، في 3 أكتوبر، ظهر قناصة على أسطح المنازل في بغداد. وقال مصور لرويترز كان يغطّي الاضطرابات قرب ميدان التحرير ببغداد بعد ظهر ذلك اليوم إنه رأى قناصاً وهو يرتدي كوفية ويرتدي ملابس سوداء وهو يقف فوق مبنى قيد الإنشاء يطل على المظاهرات.

مختارات

احدث الأخبار والمقالات