728 x 90

تيد كروز: وجود خامنئي وظريف على تويتر هو انتهاك للعقوبات الأمريكية

السيناتور تيد كروز
السيناتور تيد كروز

دعا السناتور تيد كروز للتحقيق في انتهاك واضح للعقوبات ضد النظام الإيراني من قبل تويتر، مشيرا إلى "وضع مرافق هذه الشبكة الاجتماعية تحت تصرف مسؤولي النظام الإيراني".


طلب السناتور الجمهوري تيد كروز من مجلس الشيوخ الأمريكي الجمعة 29 مايو من وليام بار وستيفن مانوشين، وزيري العدل و الخزانة الأمريكيين، اتخاذ موقف واضح ضد انتهاك تويتر للعقوبات ضد إيران. ووضع هذه الشبكة الاجتماعية امكانيات تحت تصرف خامنئي وجواد ظريف .

وأشار تيد كروز إلى أن خامنئي وظريف، زعيم النظام ووزير الخارجية، يخضعان لعقوبات أمريكية وأن النظام هو الداعم الأول للإرهاب في العالم.
وأرسل تيد كروز، مع مجموعة من الأعضاء الجمهوريين في مجلس الشيوخ، رسالة في فبراير الماضي إلى جاك دورسي، الرئيس التنفيذي لتويتر، وحثه على إغلاق حسابات مسؤولي النظام الإيراني، بمن فيهم علي خامنئي ومحمد جواد ظريف.


اقترح أعضاء مجلس الشيوخ أن الاستمرار في استخدام حساباتهم يمكن أن يكون انتهاكًا للعقوبات الأمريكية.
غرد ريتشارد جرينيل، السفير الأمريكي السابق في ألمانيا، يوم الخميس 29 مايو: "لقد طلبت منذ شهور من جاك دورسي، الرئيس التنفيذي لتويتر، إزالة علي خامنئي من الشبكة. "

وفي السياق نفسه أكد بريان هوك، المبعوث الأمريكي الخاص لشؤون إيران قائلًا: يجب على صوت أمريكا مواجهة النظام الإيراني في مجال بث الأكاذيب. وهذه أولوية بالنسبة للإدارة الأمريكية. لأن دعم الشعب الإيراني يشمل تقديم تقارير حقيقية ومستقلة.

وأضاف: إذا لم يتم تحقيق الالتزامات الضرورية، فيجب على الكونغرس إنهاء تمويل القسم الفارسي من صوت أمريكا وإغلاقه.

وقال هوک إنه يتلقى شكاوى بانتظام ضد قناة صوت أميركا الفارسية، والممولة من دافعي الضرائب الأميركيين، لافتا إلى أنها تبدو غالبا "صوت الملالي" أكثر منها "صوت أميركا".

إلى ذلك، رأي هوك في مقال نشره الأربعاء في موقع صحيفة "نيويورك بوست" أن "هذه القناة تحتاج إلى القيام بعمل أفضل في مواجهة التضليل والدعاية الإيرانية، حيث إن هذه أولوية لإدارة ترمب، لأن دعم الشعب الإيراني يشمل منحهم إمكانية الوصول إلى تقارير مستقلة وصادقة"، حسب تعبيره.

ذات صلة: