728 x 90

توقع زيادة حادة في وفيات كورونا في إيران

امتلاء مستشفيات طهران بمرضى كورونا
امتلاء مستشفيات طهران بمرضى كورونا

قال حميد عمادي عضو اللجنة العلمية بمقر قيادة مكافحة كورونا "للأسف سيكون أمامنا ما لا يقل عن أسبوعين أو ثلاثة أسابيع صعبة ومميتة"، في إشارة إلى حالة مرضى كورونا الذين يتم إحالتهم إلى المستشفيات خلال الموجة الرابعة للعدوى. حسب تقرير لوكالة أنباء إيسنا 9 أبريل/نيسان.

وأضاف: "امتلأت المستشفيات بسرعة الآن، ومعظم المرضى الذين ندخلهم في حالة حرجة، ولا يمكننا إخراجهم بسرعة، وعلينا إبقاء المرضى في المستشفى لفترة أطول حتى يتعافوا مما يؤدي هذا إلى امتلاء المستشفيات عاجلاً وعدم قدرتها على قبول المرضى. هذا موقف مقلق وقد لا نتمكن من تقديم الخدمة الصحيحة للناس. لأن المرضى كثيرون وفي حالة حرجة".

قال عضو اللجنة العلمية لمكافحة كورونا عن نشر الفيروس البريطاني المتحور: "نسبة كبيرة من الفيروس الذي يصيب البشر الآن هي من النوع البريطاني".

ودعا إلى إغلاق المدن الحمراء، قائلاً: "اقتراحنا أن يتم إغلاق وحظر جدي في المدن الحمراء مثل طهران، وهذا يجب أن يحدث".

حميد عمادي ألقى باللوم على الناس في تفشي كورونا، قائلا: "الموجة التي نشهدها الآن هي موجة ناتجة عن تجمهر الناس في نهاية مارس ورحلات أبريل، والتي تظهر وفاتها خلال أسبوعين أو ثلاثة أسابيع. يحتاج المسؤولون إلى اتخاذ قرارات أسرع، وعلى المواطنين أخذ متابعة البروتوكولات الصحية على محمل الجد. طاقم الرعاية الصحية متعب حقًا. وأنتم لا تعرفون ما هو الوضع السيئ السائد في المستشفيات".

ومن جانبها أعلنت منظمة مجاهدي خلق الإيرانية الخمیس 8 أبريل 2021، أن عدد ضحايا كورونا في 535 مدينة في إيران يزيد عن 246400 ألف شخص.

وفي مقابلة على تلفزيون النظام، الأربعاء 7 أبريل/نيسان، أقر حريرجي نائب وزير الصحة في النظام بانتشار كورونا بشكل جامح ووصف تقدمه بأنه حاد ومرتفع.

وقال إن إحصائيات الأيام الثلاثة الماضية تضاعفت ثلاث مرات وأضاف: 85 مدينة حاليًا باللون الأحمر والبرتقالي، وجميع مراكز المحافظات باللون الأحمر، و 11 مدينة باللون الأزرق.

وقال "أستخدم المصطلح الصعود بالسلالم، لكنه الآن بالمصعد، والمنحدر شديد الانحدار، والطريقة التي يسير بها، تصبح صاروخيا"، معترفًا بمدى تفشي كورونا.