728 x 90

انتفاضة إيران رقم 7

توسع نطاق انتفاضة الشعب الإيراني إلى 65 مدينة في 25 محافظة

  • 11/16/2019
بيان المجلس الوطني للمقاومة الإيرانية
بيان المجلس الوطني للمقاومة الإيرانية

امتد نطاق الانتفاضة العارمة للشعب الإيراني اليوم إلي مالايقل عن 65 مدينة في 25 محافظة إيرانية. في المواجهات الواسعة التي اندلعت بين الشبان الأبطال وعناصر الإجرام في قوى الأمن الداخلي وقوات الحرس والبسيج والمخابرات والأمنيين المتنكرين بالزي المدني، استشهد 8 من المواطنين واصيب عدد أكبر بجروح. وفي كثير من المدن، تم إضرام النار في مراكز القمع والنهب بما في ذلك قواعد البسيج والمصارف الحكومية. كما تم إشعال النار في صور كبيرة لخميني وخامنئي ونصب كبير لخاتم خميني في ”شهريار“ جنوب غربي طهران.

وشهدت العاصمة طهران مظاهرات ومواجهات واسعة بين المواطنين وقوات الحرس، رغم انتشار كثيف لقوات القمع في مختلف نقاط المدينة. ففي الدوار الثاني في ”آريا شهر“ دخل المواطنون في مواجهة مع قوات القمع وهم يهتفون ”الموت للدكتاتور“.

فيما استخدمت قوى الأمن الداخلي الغاز المسيل للدموع لتفريق الشباب. وفي شارع ”جمهوري“ هاجم الشبان قاعدة للبسيج في شارع ”وفادار“. وفي شارع ”ستار شمالي“ وفي ”ميدان شوش“ قام الشباب بمقابلة قوات القمع برشقهم بالحجارة. وأغلق سوق بيع المجوهرات تضامنًا مع المنتفضين.

وفي شارع ”ستار خان“ هتف الشباب ”الموت للدكتاتور“ و”المدفع والدبابة والمفرقعات، يجب قتل الملالي“ وفي إسلام شهر جنوبي طهران، أحرق الشبان كرفانة لقوى الأمن الداخلي ولافتات تحمل صورًا مشؤومة لخامنئي.

وأما المواطنين في كرمنشاه فقد احتشدوا في ساحة ”آزادي“ و”آريا شهر“ و”بلوار مسكن“ و”نوبهار“ وغيرها من مناطق المدينة وأغلقوا الطريق الحولي للمدينة. وتم إضرام النار في عدد من المصارف الحكومية وعدة محطات للوقود. واستخدمت القوات الأمنية والشرطة الغاز المسيل للدموع وعجلات رش المياه لتفريق المواطنين.

ولكن الشباب قابلوهم برشقهم بالحجارة والأعواد وإشعال النار وأغلقوا الطريق على قوى الأمن الداخلي.

أمانة المجلس الوطني للمقاومة الإيرانية

16 نوفمبر (تشرين الثاني) 2019

ذات صلة:

مختارات

احدث الأخبار والمقالات