728 x 90

تفاصيل عن .عصيان في سجن شيبان بمدينة الأهواز- مقتل مالايقل عن 9 سجناء في سجن سبيدار

  • 4/5/2020
مشاهدة جرحى عصيان سجني الأهواز في مستشفى معروف بالإمام بالمدينة
مشاهدة جرحى عصيان سجني الأهواز في مستشفى معروف بالإمام بالمدينة

بحسب شاهد عيان، يوم الأحد، 5 أبريل 2020، تم مشاهدة سجين من السجناء العاصين في سجن الأهواز حيث، أصيب بجروح بسبب إطلاق الغاز المسيل للدموع عليه وهو يرقد على سرير ويداه مكبلة في مستشفى معروف بالإمام بمدينة الأهواز. السجين مصاب بفيروس كوورنا ولا تعمل رئتيه.

وبحسب شاهد عيان كان هناك أربعة سجناء آخرين في المستشفى بالوضع نفسه. ويتم نقل عدد من هؤلاء السجناء إلى المستشفى كل يوم. ويصاب العديد من السجناء بفيروس كورونا .

تقريرًا عن العصيان في سجن شيبان بالأهواز

يوم السبت، 4 أبريل، أكد مواطن من الأهواز بشأن العصيان في سجن شيبان قائلًا: «هذا السجن يشبه جملون». ويقبع 1000 سجين في كل جملون. وإجمالا، يقبع ما يقارب 8 آلاف سجين في السجن. لا توجد مشنقة في هذا السجن ويتم تنفيذ أحكام الإعدام في سجن سبيدار.

أثناء العصيان في السجن، أشعل السجناء النار في السجن لإجبار مشرفي السجن على فتح الأبواب، لكن المشرفون لم يفتحوا الأبواب. وأحد السجناء الذي فقد حياته في الحريق ربما كان عمره 25 عامًا. الآن قطع هاتف السجن ولا يتم الرد على أسرالسجناء التي تذهب إلى باب السجن.

مقتل ما لا يقل عن 9 من سجناء سبيدار في الأهواز بنيران مباشرة من قوات الحرس

قُتل ما لا يقل عن تسعة من سجناء سبيداربمدينة الأهواز بنيران مباشرة من قوات الحرس. النظام يخفي الإحصاءات الحقيقية.

يوم الاثنين 30 مارس 2020 احتج سجناء سجن سبيدارعلى نقص الإمكانات الصحية وعدم منح الإجازه لهم في ظروف تفشي فيروس كورونا. لكن جلاوزة النظام أطلقوا النار عليهم وأطلقوا الغاز المسيل للدموع بدلا من تلبية طلبهم.

فيما يلي أسماء وتفاصيل عدد السجناء الذين قتلوا في سجن سيبيدار يوم 30 مارس:

1- شاهين الزهيري من أهالي مدينة خرمشهر

2- محمد بن لفته رشك من أهالي مدينة الأهواز

3- علي خفاجي

4- مجيد الزبيدي من حي ”آخرأسفلت“ بالأهواز

5- محمد تامولي طرفي، 25 عامًا، بن لفته، من أهالي مدينة بستان، تم اعتقاله عام 2018 وكان يقضي فترة حكمه بالسجن لمدة 7 سنوات في سجن سبيدار بالأهواز.

6- سيد رضا خرساني (مغينمي)، 38 سنة ومتزوج من أهالي ”دشت آزادكان“في سوسنكرد.

7- محمد سلامات من أهالي حي ”مشعلي“ بالأهواز.

8- سجاد بيشداد، من أهالي حي ”مدرس“ بمدينة دزفول.

9- علي رضا حاجيوند من أهالي حي ”مدرس“ بمدينة دزفول.

سجن شيبان بمدينة الأهواز - اسم أحد السجناء الذي قتل في العصيان في السجن

أفادت الأخبار الواردة يوم الثلاثاء 31 مارس 2020 أن سجيناً يدعى ”ناصر الزبيدي“ بن خلف، قُتل بإطلاق رصاصات قوات النظام أثناء عصيان السجناء للاحتجاج على عدم إطلاق سراح السجناء و نقص الإمكانات الصحية في سجن الأهواز المركزي (شيبان).

ذات صلة:

إيران .. خوف النظام من العصيان في السجون من خلال خلق أجواء من الرعب والخوف

عصيان في سجن ”سبيدار“ بالأهواز احتجاجًا على التهاون للنظام في كارثة كورونا