728 x 90

تجاوز عدد ضحايا كورونا في 427 مدينة في إيران 100 ألف شخص

تجاوز عدد ضحايا كورونا في 427 مدينة في إيران 100 ألف شخص
تجاوز عدد ضحايا كورونا في 427 مدينة في إيران 100 ألف شخص

السيدة مريم رجوي: هذه المأساة كانت نتيجة سياسات خامنئي وروحاني، وهما يسببان مأساة أكبر للشعب الإيراني بإعادة فتح المدارس


أعلنت منظمة مجاهدي خلق الإيرانية، بعد ظهر الاثنين، 7 سبتمبر 2020، أن عدد ضحايا كورونا في 427 مدينة إيرانية تجاوز بشكل كارثي 100 ألف شخص.

بلغ عدد الضحايا في كل من محافظات طهران 24345، وفي خراسان رضوي 7164، وفي مازندران 4854، وفي أصفهان 4574، وفي لرستان 4402، وفي سمنان 1307، وفي يزد 1249، وفي قزوين 874، وفي إيلام 852 شخصًا.

في غضون ذلك، تصاعد القلق العام حيال إعادة فتح المدارس ومعارضتها داخل النظام.

وقالت زهرة شيخي المتحدثة باسم لجنة الصحة في مجلس شورى النظام إن مساعدي وزير التربية والتعليم يقولون لنا، إن «إعادة فتح المدارس قررته لجنة مكافحة كورونا (برئاسة روحاني) ونفذته وزارة التربية والتعليم.

ومن الآن فصاعداً، سننفذ أي قرار تتخذه اللجنة» (عصر إيران، 6 سبتمبر). كما كتبت صحيفة "رسالت" الحكومية اليوم: «لقد أغلقنا الجامعات لعدة سنوات بسبب الثورة الثقافية. في الوضع الحالي، يجب إغلاق المدارس. إن إعادة فتح المدارس إبادة جيل بالفعل».

وقالت السيدة مريم رجوي، رئيسة الجمهورية المنتخبة للمقاومة الإيرانية، فيما يخص مأساة كورونا وتجاوز عدد الضحايا 100 ألف شخص: هذه الأبعاد للخسائر كانت النتيجة المباشرة لسياسات خامنئي وروحاني الإجرامية والمناهضة للشعب وكان من الممكن تجنبها تمامًا. إنهما وبإرسالهما الأطفال الآن إلى المدرسة يسببان كارثة أكبر للشعب الإيراني.

وأكدت: لا ينفق خامنئي وقوات الحرس حتى جزءا بسيطا من مئات المليارات من الدولارات المسروقة من الشعب الإيراني في مواجهة كورونا. إنهم لا يدفعون حتى رواتب الممرضين و الممرضات والأطباء والطاقم الطبي الذين يعملون على مدار الساعة ويخاطرون بحياتهم وعائلاتهم لإنقاذ حياة المرضى.

وأضافت السيدة مريم رجوي: هذا النظام يريد بدفع موجة من الخسائر البشرية، التصدي لأزمة الإطاحة بنظامه والتغلب على الانتفاضات الاجتماعية. بينما حتى وكلاء النظام والمتخصصون والمسؤولون في المستوى المتوسط بالإجماع يعتبرون إعادة فتح المدارس أمرًا خطيرًا.


أمانة المجلس الوطني للمقاومة الإيرانية
7 سبتمبر (ايلول) 2020

المزيد من البيانات