728 x 90

بومبيو: محاولات النظام لرفع العقوبات هي لتوفير المال وليست لمكافحة كورونا

  • 3/30/2020
مايك بومبيو
مايك بومبيو

غرّد وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو في حسابه على تويتر يوم الأحد 29 مارس 2020 بشأن تصريحات الملا روحاني قائلًا: «اعتراف مثير للاهتمام من روحاني بأن جهود النظام الإيراني الموحدة لرفع العقوبات ليست من أجل مكافحة تفشي فيروس كورونا، بل من أجل المال لقادة النظام».

يذكر أن النظام الإيراني دعا مرارًا وتكرارًا إلى رفع العقوبات الأمريكية عن النظام متزامنًا مع تفشي كورونا في إيران. في الوقت نفسه، قال المسؤولون الأمريكيون مرارًا وتكرارًا إن الأدوية ليست ضمن العقوبات الإيرانية.

وبينما يحاول المسؤولون الإيرانيون للتستر على عدد الضحايا جراء كورونا، دعت مجموعة من المسؤولين، بمن فيهم وزير الخارجية محمد جواد ظريف، إلى رفع العقوبات عن النظام.

وأشار متحدث باسم وزارة الخارجية الأمريكية في تغريدة إلى أن العقوبات الأمريكية لا تشمل استيراد المعدات الطبية والسلع الإنسانية الأخرى، وأن النظام الإيراني استورد مجموعات معدات لتشخيص كورونا منذ يناير دون أي قيود على العقوبات الأمريكية.

وكتب مايك بومبيو في حسابه على تويتر يوم الأربعاء 25 مارس: حسن روحاني بدلا من السعي لإلقاء اللوم على الولايات المتحدة لسوء إدارتها الواسعة لانتشار فيروس ووهان في إيران يمكن أن يقول ”نعم“ لاقترحنا للمساعدات الإنسانية وبهذا بإمكانه أن يخدم الشعب الإيراني بشكل أفضل.

وذكرمايك بومبيو على تويتر يوم السبت 29 مارس 2020 قائلًا: «اعتراف مثير للاهتمام من روحاني بأن جهود النظام الإيراني الموحدة لرفع العقوبات ليست من أجل مكافحة تفشي فيروس كورونا، بل من أجل المال لقادة النظام».

هذا وأصدر موقع واشنطن فري بيكن مقالًا كتب فيه: وصفت وزارة الخارجية الأمريكية بأن بعض التقارير التي تفيد بأن إدارة ترامب تمنح قريبا إعفاءات خاصة بشأن العقوبات على النظام الإيراني هي غيرصحيحة.

وأكدت وزارة الخارجية الأمريكية للموقع قائلة: على الرغم من بث المعلومات الخاطئة من قبل النظام الإيراني، فإن النظام يمتلك ما يكفي من المال للسلع التي ترتبط بالقضايا التي تفيد الشعب الإيراني، لكن النظام الإيراني اختار أن يستنزف أمواله على الإرهاب وقواته بالوكالة بدلاً من أن ينفق لصالح المواطنين الإيرانيين