728 x 90

المقاومة الإيرانية ... ١٥٣٣ حركة احتجاجية في ٣٢٣ مدينة إيرانية في اكتوبر ٢٠١٨

  • 11/6/2018
احتجاجات في المدن الإيرانية
احتجاجات في المدن الإيرانية

 ١٥٣٣ حركة احتجاجية في ٣٢٣ مدينة إيرانية في اكتوبر ٢٠١٨

وفقا للتقارير القادمة من داخل البلاد لمنظمة مجاهدي خلق فقد شهدت الاحتجاجات والإضرابات في شهر اكتوبر ٢٠١٨ توسعا نوعيا وكميا مقارنة بالأشهر الماضية. ووفقا لهذه التقارير القادمة من مناصري المقاومة الإيرانية في الداخل شهد شهر اكتوبر ١٥٣٣ حركة احتجاجية في اكثر من ٣٢٣ مدينة في المجموع. اي ما يعادل ٤٩ حركة احتجاجية في اليوم الواحد وسطيا .

وجاء في تقرير اضرابات واحتجاجات شهر اكتوبر ٢٠١٨ مايلي:

الإحصاء الكلي:

ووفقا للأخبار والتقارير التي تم جمعها فقد شهد شهر اكتوبر ١٥٣٣ حركة احتجاجية في ٣٢٣ مدينة وقرية ومنطقة تجارية وصناعية و غيرها.. ووفقا لهذا كانت هناك 49 حركة احتجاجية في اليوم الواحد كمعدل وسطي.

إحصائيات الحركات الاحتجاجية لطبقات الشعب المختلفة في شهر اكتوبر:

* العمال ١٣٠ حالة

* المواطنون المنهوبة أموالهم ٢٠ حالة

* المتقاعدون ٦ حالات

* المثقفون ١٤٦ حالة

* الطلاب ٣٦ حالة

* سائقي الشاحنات الثقيلة ٩٨٣ حالة

* التجار وصغار الكسبة ٨٦ حالة

* بقية الشرائح ١٠٤ حالة

*السجناء ٩ حالات

* إضراب عن الطعام ١٣ حالة ( ٩ حالات فردية و ٤ حالات جماعية )

١٥٣٣ حركة احتجاجية في ٣٢٣ مدينة إيرانية

تقرير نوعي

مظاهر الاحتجاج البارزة:

أولا: في هذا الشهر استمر الاضراب الشامل لسائقي الشاحنات الثقيلة والذي بدأ من الشهر السابق

ثانيا: الاضراب الشامل للمعلمين في هذا الشهر استمر لمدة يومين وذلك وفقا للدعوات السابقة.

ثالثا: الإضراب الواسع للتجار تشكل في هذا الشهر أيضا.

رايعا: استمر الكثير من الاحتجاجات في هذا الشهر.

خامسا: يوميا كان هناك حوالي ٥٠ حركة احتجاجية الأمر الذي يظهر الحالة الانفجارية في المجتمع الإيراني.

١- العمال:

شهد شهر اكتوبر ١٣٠ حركة احتجاجية من قبل العمال في ٣١ مدينة ومنطقة تجارية ومدينة صناعية. وفي هذا الشهر كان هناك ٤ حركات احتجاجية عمالية في اليوم الواحد وسطيا.

وتشكلت احتجاجات هذا الشهر بسبب عدم حصول العمال على رواتبهم المتأخرة وبقية مطالبهم العمال منذ عدة أشهر وحتى عام ونصف وعدم زيادة رواتبهم واخراجهم وطردهم من العمل وتخصيص الشركات العامة وعدم وضوح وضعية وحالة الأسهم فيها وعدم الاستجابة لمطالبهم التي وعدوا بتحقيقها.

وأهم الاحتجاجات العمالية في هذا الشهر هي :

● عمال خطوط السكك الحديدية في ( شاهرود وبندر عباس و العديد من خطوط السكك الحديدية الأخرى) بدأوا مرحلة جديدة من احتجاجاتهم اعتراضا على عدم سداد الحقوق و المتأخرات المستحقة.

● عمال صيانة السكك الحديدية بدأوا مرحلة جديدة من احتجاجهم لمدة ٥ أيام في أواخر شهر اكتوبر ( ٢٧ اكتوبر ) في كل من (رباط كريم و كرج ورامين ودورود ودامغان وسمنان وانديمشك) وذلك احتجاجا على عدم حصولهم على أجورهم المتأخرة.

● عمال مصنع الغزل وفي مدينة سمنان تجمعوا لمدة اسبوعين احتجاجا على عدم حصولهم على رواتبهم المتأخرة لسنوات وبقية مطالبهم الأخرى.

● عمال شركة هفت تبه لقصب السكر في مدينة شوش أضربوا احتجاجا على عدم تحقيق مطالبهم.

● عمال شركة الفارابي للبتروكيماويات في المنطقة الصناعية الخاصة للبتروكيماويات أضربوا لمدة أسبوعين احتجاجا على عدم تنفيذ مخطط لتصنيف الأعمال.

● عمال شركة ارسا في مشروع الطريق الشمالي الحر أضربوا لمدة أسبوع احتجاجا على عدم حصولهم على رواتبهم المتأخرة منذ ٧ أشهر.

● عمال قسم الحمل والنقل في مصفاة عبادان تجمعوا احتجاجا على عدم زيادة أجورهم الموافق عليها من قبل المجلس الأعلى للعمل.

● عمال شركة شمشير في مدينة غشساران تجمعوا عدة مرات احتجاجا على عدم تحقيق الوعود المعطاة لهم وعدم حصولهم على رواتبهم المتأخرة منذ ١٠ أشهر.

● وخلال هذا الشهر أضرب عمال بلدية كل من الاهواز وشوشتر وشادغان ومسجد سليمان احتجاجا على عدم حصولهم على حقوقهم ورواتبهم المتأخرة.

● عمال شركة عمال شركة اريانا الصناعية في مدينة اراك أضربوا وتجمعوا احتجاجا على نقل هذه الشركة العامة إلى شركة خاصة.

٢- المواطنون المنهوبة أموالهم:

شهد شهر اكتوبر ٢٠ حركة احتجاجية لمواطنين منهوبة أموالهم في ٤ مدن. وتم تنظيم تجمعات هذا الشهر من قبل المواطنين المنهوبة أموالهم في المؤسسات التالية:

المواطنين المنهوبة أموالهم في مؤسسة نهال للتنمية في منطقة البرز في طهران، المواطنين المنهوبة في مؤسسة كاسبين في ( طهران ومشهد ورشت وبارس اباد مغان ) ، المواطنين المنهوبة من قبل شركة برشين بارس في طهران، المواطنين المنهوبة أموالهم في مؤسسة ذهب ثامن في طهران، المواطنين المنهوبة أموالهم في مؤسسة شانديز في مشهد، المواطنين المنهوبة أموالهم في شركة كيميا للسيارات في طهران.

٣ - المتقاعدين:

كان للمتقاعدين ٦ حركات احتجاجية وتجمع في ٤ مدن. واحتجاجات المتقاعدين كانت بسبب عدم حصولهم على راتبهم تقاعدهم البسيط منذ عدة أشهر و انخفاض مستوى رواتبهم إلى أقل من خط الفقر وعدم حصولهم على بقية مزايا التقاعد الأخرى.

تجمعات المتقاعدين: تجمع متقاعدو التمريض والصحة في محافظات فارس وكرمنشاه وتجمع المتقاعدين الحكوميين في طهران والمعلمين المتقاعدين في أصفهان وتجمع المتقاعدين من تربوي مشهد في طهران.

تجمع العمال المتقاعدين من مصنع قوس قزح للغزل والنسيج في مدينة سمنان.

تجمع العمال المتقاعدين لمصنع ايران بوبلين في مدينة رشت.

تجمع متقاعدي البنوك من المدن المختلفة في طهران.

٤- التربويون:

شهد شهر اكتوبر ١٤٦ حركة احتجاجية للتربويين في ١٠٤ مدن إيرانية حيث أضرب التربويون في جميع أنحاء البلاد تلبية للدعوات السابقة وذلك احتجاجا على وضعهم المعيشي ومناخ الرعب والقمع والمناخ الأمني في المدارس وامتنعوا عن حضور حصصهم التعليمية وجلسوا في مكاتب المدارس. هذا الإضراب تشكل في ١٤ و ١٥ اكتوبرفي ٣٣٧ مدرسة وابتدائية ومكان ثقافي وفي ١٠٤ مدن وفي ٢٩ منطقة.وشارك في هذه الإضرابات عدد من الطلاب والتلاميذ مع أساتذتهم وطالب التربويون في هذه الحركات الاحتجاجية إطلاق سراح المعلمين المعتقلين وزيادة رواتبهم.

٥-الطلاب:

شهد شهر اكتوبر ٣٦ تجمعا واحتجاجا طلابيا في ١١ مدينة وأهم تلك الحركات الاحتجاجية هي :

● طلاب فرع الطب في مختلف وحدات الجامعات الحرة في مختلف المدن تجمعوا واحتجوا عدة مرات ولأيام متتالية في جامعاتهم احتجاجا على الأخطاء التي حصلت في قبول الطلاب الجدد القادمين في العام الجاري في هذه الجامعة.

● طلاب الدكتوراه في جامعات البلاد المختلفة تجمعوا احتجاجا على مشاكل العملة الحكومية في طهران.

● طلاب في طهران تجمعوا لمدة ثلاثة أيام للمطالبة بحق التخرج استنادا لإلغاء اختبار( الكتاب العدول ) في طهران لمدة ثلاثة أيام.

● عندما كان روحاني حاضرا في مراسم احتفالات بدء العام الدراسي الجديد في الجامعات ومراكز التعليم العالي في جامعة طهران تجمع الطلاب احتجاجا على عدم وجود التربويين المناسبين وعدم حضور التنظيمات الطلابية خلال حديث روحاني وعقد الاجتماع خلف الأبواب المغلقة.

● طلاب جامعة شيراز شكلوا مسيرة احتجاجية احتجاجا على سياسة التعليم المدفوع وتقليل سنوات الدراسة

● طلاب الدكتوراه الغير طبية تجمعوا مقابل المجلس احتجاجا على مشاكل تشغيل الطلاب والمتخرجين من حاصلي شهادة الدكتوراه.

● طلاب جامعة امير كبير في طهران وطلاب جامعة رازي في كرمنشاه وطلاب جامعة ازاد في علي اباد كتول احتجوا وتجمعوا احتجاجا على النوعية المتدنية من الغذاء المقدم في الجامعة.

● طلاب جامعة حكيم سبزواري في مدينو سبزوار تجمعوا احتجاجا على المهام الأمنية لمكتب شؤون الطلاب في الجامعة.

● طلاب الجامعة الحرة وحدة طهران المركز تجمعوا احتجاجا على تواجد دوريات الشرطة في اطراف الجامعة ومنعهم من الذهاب والأياب .

● طلاب جامعة ( تربيت مدرس ) في طهران تجمعوا وتحصنوا ثلاثة أيام متتالية احتجاجا على عدم تلبية الطالب الطلابية في الجامعة.

٦ - سائقي الشاحنات الثقيلة:

شهد شهر اكتوبر استمرار للمرحلة الثالثة من إضراب سائقي الشاحنات وذلك استجابة للدعوات السابقة واحتجاجا على انخفاض الأجرة وغلاء قطع الغيار وعدم استجابة النظام لمطالبهم المتأخرة. وهذا الإضراب الشامل تشكل في ٣٢٣ مدينة و ٣١ منطقة حيث كان هذا الإضراب منظما بشكل كبير.

وقام النظام أيضا باعتقال عدد كبير من سائقي الشاحنات ووفقا للإحصاءات التي جمعناها من وكالات الأنباء المختلفة تم اعتقال ٢٦٤ شخصا وذلك وفقا للأرقام المعلنة ايضا.

جعفري دولت ابادي المدعى العام الثوري في طهران اعلن خلال خطاب توجيهي وجهه للمحاكم والمدعين العامين في المدن و لرؤساء المناطق القضائية التابعة لمحافظة طهران بأن أي شخص يقدم على الإخلال في عملية النقل والحمل ونقل البضائع بأشكال مختلفة يجب تحديده والتعرف عليه وملاحقته قضائيا.

وسعى النظام الإيراني أيضا لاتباع طرق وأساليب مختلفة من أجل كسر الإضراب ويمكن الإشارة إلى بعض منها: ارسال رسائل تهديد بقطع حصة المحروقات وإلغاء فعاليات شركات النقل والحمل التي منعت الشحن للتضامن مع إضراب سائقي الشاحنات الثقيلة وإغلاق الاتحادات النقابية لسائقي الشاحنات في مدينة اراك وسحب لوحة شاحنات السائقين المضربين و اعتقال سائقي الشاحنات المضربين من منازلهم ليلا وإرسال الشبيحة والبلطجية للسائقين لتخويفهم وإرعابهم و إعطاء الوعود المطاطية الفارغة في حال توقف الإضراب وإلغاء الكرت الالكتروني الذكي للسائقين المضربين وإرسال رسائل اس ام اس من قبل عملاء النظام لسائقي الشاحنات يقولون فيها أنكم أعضاء مجموعة على التلغرام تابعة لمجاهدي خلق ويجب عليكم الخروج منها وإلا سيتم التعامل معكم بقسوة.

٧- إضراب التجار:

شهد شهر اكتوبر حركات اضراب واحتجاج عامة للتجار والكسبة في المدن المختلفة احتجاجا على الغلاء والركود الاقتصادي والفقر وذلك استجابة للدعوات السابقة واستمر هذا الإضراب في ٥٧ مدينة و في ٢٤ منطقة لمدة ثلاثة ايام.

 

 

شهد شهر اكتوبر ١٠٤ حركات احتجاجية في ٤٠ مدينة وقرية ومنطقة صناعية وأهم هذه الحركات الاحتجاجية هي ما يلي :

الاحتجاج على عدم حصول المزارعين على حقهم في المياه :

تجمع مزارعو منطقة أصفهان احتجاجا على عدم حصولهم على حقهم من المياه القادمة من نهر ( زاينده رود) والسياسات الخاطئة لعملاء النظام في المنطقة. وفي هذا الصدد يمكن الإشارة إلى الحالات التالية:

● تجمع مزارعي (مدينة نجف اباد وقهدريجان وفولاد شهر وخميني) مع جراراتهم في مدينة نجف اباد.

● تجمع مزارعي مدينة لنجان ومحيط مدخل مدينة زرين شهر

● تجمع مزارعي فرزه في علوة الخضار والفواكه

● تجمع مزارعي أصفهان في ( زاينده رود).

● تجمع مزارعي أصفهان في منطقة غورت.

● تجمع مزارعي مدينة جوزدان.

بقية الاحتجاجات والتجمعات هي كالتالي :

● تجمع عوائل السجناء السياسيين لسجن اروميه المركزي الذين كانوا قد اضربوا عن الطعام.

● تجمع مختصي علم الوراثة الطبية في طهران احتجاجا على عدم عرض رقم النظام الطبي.

● إضراب الصيادلة والصيدليات في مدينة مهاباد احتجاجا على الغلاء والتكاليف الباهظة لعد ايام.

● تجمع أعضاء تعاونية السكن للنساجين في مدينة سنندج احتجاجا على عدم وضوح حالة سكن اعضاء هذه التعاونية بعد مرور أكثر من ٢٢ عام .

● تجمع سكان منطقة ده ونك في طهران احتجاجا على تدمير منازلهم ونقلها لملكية الجامعة الحرة.

● تجمع عمال مكاتب ( سهام عدالت ) لعدة أيام احتجاجا على عدم دفع أجورهم المتأخرة منذ ٤٢ شهر.

● تجمع عمال مستشفى خميني في كرج لعدة أيام احتجاجا على عدم دفع رواتبهم المتأخرة منذ ١١ شهرا.

 

مختارات

احدث الأخبار والمقالات