728 x 90

الإعدامات المتزايدة في إيران واعتقالات في فترة كورونا في إيران

الإعدامات المتزايدة في إيران
الإعدامات المتزايدة في إيران

كتبت لجنة إيران باليسي وهي مؤسسة بحثية للسياسة الأمريكية برئاسة ساشا شيهان يوم 7 مايو في رسالة بشأن السياسات القمعية لنظام الملالي: رغم أن هناك أدلة كثيرة تؤكد ضرورة أن يكون العالم قلقًا من النظام الإيراني وتدخلاته العنيفة إلا أنه لا شيء قابل للمقارنة بالترويع الذي شهده الشعب الإيراني. الإعدامات المتزايدة واعتقال أكثر من 3600 شخص خلال فترة كورونا هي صورة فقط عما يجري في إيران في الأيام الأخيرة.

كما رفضت اللجنة إلغاء العقوبات عن نظام الملالي وكتبت: 40 عامًا والقوى العالمية شهدت إرهاب النظام الإيراني وقمعه وترويجه للحرب والعداء ولامبالاته الأساسية تجاه أرواح الناس. إلغاء العقوبات يؤدي إلى استمرار حكم الإرهاب في طهران فقط.

وفي وقت سابق أفادت رويترز أن ما يقرب من 90 في المئة من أعضاء مجلس النواب الأمريكي وقعوا على رسالة إلى وزير الخارجية الأمريكي أعربوا خلالها عن قلقهم من انتهاء فترة حظر الأسلحة على نظام الملالي في أكتوبر المقبل، داعين إلى تمديد الحظر.

وقالت رويترز في الخميس 30 أبريل:

في استعراض نادر للتضافر بين الحزبين، وقع ما لا يقل عن 382 من 429 عضوا في مجلس النواب الذي يسيطر عليه الديمقراطيون، الرسالة إلى وزير الخارجية مايك بومبيو وحثوا فيها الوزير على العمل مع حلفاء الولايات المتحدة وشركائها لتمديد الحظر، الذي ينتهي في أكتوبر تشرين الأول، وكذلك قيود السفر التي تفرضها الأمم المتحدة على الإيرانيين الضالعين في انتشار الأسلحة.

وقالت الرسالة التي اطلعت عليها رويترز وتصدرها النائبان إليوت إنجل رئيس لجنة الشؤون الخارجية بمجلس النواب ومايك مكول أكبر عضو جمهوري في اللجنة ”من المنتظر أن ينتهي حظر الأسلحة الذي تفرضه الأمم المتحدة في أكتوبر، ونحن قلقون من أن يؤدي انتهاء الحظر إلى قيام المزيد من الدول بشراء وبيع أسلحة من وإلى إيران“.

وأضافت ”نحثكم على العمل مع الحلفاء والشركاء الذين يتبنون نفس الفكر، بما في ذلك من خلال قرار جديد لمجلس الأمن التابع للأمم المتحدة، لتمديد تلك البنود من أجل منع إيران من شراء وبيع الأسلحة، مع العمل في الوقت نفسه أيضا لزيادة المحاسبة على الانتهاكات للحظر القائم“.

وقال المبعوث الأمريكي الخاص بإيران برايان هوك يوم الخميس في مؤتمر صحفي مشترك مع المتحدثة باسم الخارجية بواشنطن: «لا نستطيع أن نسمح انتهاء حظر الأسلحة. كان من الخطأ منذ البداية وضع هذا في خطة العمل الشامل المشتركة .. من السهل أن نمدّد حظر الأسلحة وأن الولايات المتحدة ”متفائلة“ بأن مجلس الأمن سيمدد حظر الأسلحة.