728 x 90

إيران ..إضراب سائقي الشاحنات يتواصل في يومه العاشر في 261 مدينة

  • 10/3/2018

تتواصل الجولة الثالثة من إضراب سائقي الشاحنات بقوة وودّع الإضراب يوم أمس يومه العاشر.
وشملت هذه الجولة من الإضراب الذي بدأ من 23 ستمبر أكثر من 261 مدينة لحد الآن.


وخلال الأيام العشرة الماضية، أطلق النظام بداية وعودًا جوفاء ثم قام بتهديد واعتقال السائقين في محاولة لكسر إضرابهم، بما في ذلك:
يوم السبت 29 سبتمبر اقيم اجتماع من قبل مسؤولي الطرق والنقل ومركز الشحن في محافظة فارس في مركز مرودشت المركزي برعاية عدد من مسؤولي قوات الحرس وبحضور رئيس مخابرات المحافظة بهدف كسر إضراب سائقي الشاحنات وقيل للسائقين: «الإضراب ليس عملًا صحيحًا. العدو يستغل ذلك فيما البلاد تعاني من العقوبة. الظروف حساسة وبالتأكيد يتم النظر في مشكلات السائقين».كما طُلب من السائقين أن يعلنوا استعدادهم للتحميل ويسجلوا أسمائهم ولكن السائقين رفضوا. وقال وكلاء النظام لهم إنهم يوفرون أمنهم في الطرقات ويرافقهم جندي مسلح!! ولكنه لم يتعاون أي سائق معهم وقالوا إن اطاراتهم مستهلكة ولا يستطيعون العمل!
من جهة أخرى قام قادة النظام السارقين والجلادين بتهديد السائقين الكادحين. وقال المدعي العام للنظام: «حسب المعلومات التي لدينا، هناك عناصر في بعض الطرقات وفي بعض الأقضية، يحرّضون بعضًا من سائقي الشاحنات أو يوقفون الشاحنات أحيانًا في الطرق ويخلقون مشكلات لهم، فهؤلاء تشملهم قاعدة وحكم ”قطاع الطريق“ وأن عقوبة قطاع الطريق شديدة جدًا حسب القانون وأحيانا تصل إلى عقوبة الإعدام».
وبدوره اتهم رئيس عدلية محافظة فارس، المضربين بـ«الإفساد في الأرض» كما أن عميد الحرس محمد شرفي من قادة قوى الأمن الداخلي هدّد المحتجين بالتعامل الصارم معهم.
من جانب آخر قام النظام باعتقال السائقين الأبرياء واعتقل لحد الآن قرابة 120 منهم