728 x 90

إيران.. أعداد جديدة في وفيات عناصر نظام الملالي نتيجة إصابتهم بفيروس كورونا

  • 3/6/2020
كورونا في إيران
كورونا في إيران

هلك كثير من المسؤولين بالنظام الملالي نتيجة اصابتهم بفيروس كورونا.وفيما يلي أسماء بعض المسؤولين الهالكين لنظام الملالي نتيجة إصابتهم بفيروس كورونا في الأيام الأخيرة:

• العمم اكبر دهقان عضو ما يسمى بالحوزة العلمية في قم

• المعمم المجرم خلفي، نائب رئيس القضاء لنظام الملالي.

• حسين شيخ الإسلام مستشار وزير خارجية النظام والسفير السابق في سوريا.

• رمضان بورقاسم من قادة قوات الحرس وقائد حماية المعلومات للقوات البرية التابعة لقوات الحرس ووكيل وزير الاتصالات في الحكومتين التاسعة والعاشرة لنظام الملالي ومسؤول لجنة صلاة الجمعة بمدينة ساري.

• العميد عزيزي رٍئيس دائرة التفتيش في قوات الامن في محافظة كيلان

• المعمم المجرم جمال خليليان أستاذ الاقتصاد وعضو الهيئة العلمية لمؤسسة ”خميني“للتعليم والبحث بمدينة قم.

• بورخان علي، مدير ما يسمى بالجهاد الزراعي للنظام بمدينة رودبار.

• فاضلي رئيس مكتب المعمم المجرم شبيري زنجاني.

• المعمم المجرم ”حبيبي“ عضو المجلس الأعلى المعروف بالحوزات العلمية للجهل والجريمة في محافظة طهران.

• محمد الحاج أبو القاسمي، رئيس باسيج المداحين لقوات الحرس في طهران.

• المعمم المجرم أحمد خسروي مسؤول العلاقات العامة في مدارس صدرا

• جواد كريمي، عضو مجلس إدارة اتحاد السباحة

• فاطمة رهبر عضو مجلس شورى النظام الإيراني

وأعلنت منظمة مجاهدي خلق الإيرانية أنهعدد ضحايا كورونا في 74 مدينة بـ28 محافظة أكثر من 1500 شخص بحلول الساعة الثامنة من مساء الخميس 5 مارس بتوقيت طهران.

وتفيد أدلة وتقارير وحالات ورسائل واتصالات من المواطنين من مختلف بقاع البلاد المنكوبة بالملالي أن العدد الحقيقي للضحايا أكثر بكثير في كل البلاد. حيث اضطر وزير الصحة لنظام الملالي للاعتراف بأن كورونا اجتاح كل محافظات إيران البالغ عددها 31.

وبلغ عدد الضحايا في قم أكثر من 400 وفي كيلان مالايقل عن 154 شخصًا. حجم الكارثة وصل إلى درجة حيث اعترف عبدالكريم حسين زاده عضو مجلس شورى الملالي اليوم: بأن «تكدّس الجثث في قم وعجز المواطنين في رشت دليلان على القصور الموجود في الإعلان المبكر والتحذير في الوقت المناسب فيما يخص كورونا...».

وفي كلستان ووفق أرقام المستشفيات توفي 70 من المصابين خلال الأيام الماضية. وفي كرمانشاه قال مسؤول لإحدى المقابر إنه تم دفن 85 شخصًا من ضحايا كورونا في هذه المقبرة. مقبرة ”باغ فردوس“ في كرمانشاه هي الأخرى يتم فيها دفن الجثث في ظلام الليل تحت سيطرة قوات الحرس والباسيج.