728 x 90

أعضاء معاقل الانتفاضة في إيران يضرمون النار في لوحات كبيرة تحمل صورًا لخميني وخامنئي في طهران ومدينة مشهد

  • 1/11/2019

صعّد أعضاء معاقل الانتفاضة أنصار منظمة مجاهدي خلق الإيرانية داخل البلاد، نشاطاتهم لكسر حاجز الخوف والقمع المفروض من قبل نظام الملالي. إنهم وبشجاعة قل نظيرها قد أضرموا النار في صور مختلفة لخميني وخامنئي مظاهر سلطة النظام في مدن مختلفة وكتبوا شعارات على الجدران ووزعوا منشورات سعيًا لإثارة أجواء العصيان في مختلف المدن. ففي أحدث أعمال معاقل الانتفاضة أنصار مجاهدي خلق الإيرانية، أضرم أعضاء المعاقل، النار في لوحات كبيرة تحمل صورًا لخميني الدجال مؤسس نظام ولاية الفقيه في العاصمة طهران وفي مدينة مشهد مركز محافظة خراسان الرضوية.

إضرام النار في لوحة كبيرة تحمل صورة لخميني الدجال في طهران

في عمل جريء وثوري، قام أعضاء معقل الانتفاضة 158 في طهران يوم10 يناير، بإضرام النار في لوحة كبيرة منصوبة في شارع مدرس السريع تحمل صورة لخميني الدجال ودمروها. وصوّر أعضاء معقل الانتفاضة رقم 158 عملهم المضاد لأجواء الكبت وأرسلوا فيديو من عملهم. وجاء هذا العمل الجريء بمناسبة ذكرى يوم 20 يناير يوم تحرير مسعود رجوي وآخر وجبة من السجناء السياسيين من غياهب سجون نظام الشاه. وترك أعضاء المعقل في الموقع منشورًا يتضمن عبارة «هنيئًا للجميع يوم 20 يناير ذكرى تحرير الأخ مسعود رجوي».

إضرام النار في لوحة تحمل صورة لخامنئي اللعين في مدينة مشهد

أعضاء معقل الانتفاضة رقم 205 في مدينة مشهد، قاموا بحركة جريئة يوم 10 يناير وأضرموا النار في لوحة كبيرة كانت منصوبة في ساحة فردوسي بمدينة مشهد وتحمل صورة لخامنئي الجلاد. أعضاء معقل الانتفاضة رقم 205 تركوا منشورًا يتضمن عبارة : «مسعود رجوي: الهجوم مقابل الهجوم والنار بالنار» في موقع العملية. مقطع فيديو من الحركة الجريئة مرفق مع الخبر.

مختارات

احدث الأخبار والمقالات