728 x 90

مخاوف قوات الحرس من إضعاف مکانة الولي الفقيه المزيف

-

  • 1/11/2018
مخاوف قوات الحرس
مخاوف قوات الحرس
عقب انتشار مقطع فيديو لاعتراف خامنئي بصراحة بعدم أهليته للمرجعية والقيادة في جلسة مجلس خبراء القيادة للنظام بعد موت خميني، کتبت قوات الحرس وهي قلقة من إضعاف مکانة الولي الفقيه المزيف، في وکالة الأنباء التابعة لها: ان هذا الفيديو نشره المعادون للثورة بهدف تشويه سمعة القيادة. وبعد اسقاط جلسة 6 أغسطس لمجلس الخبراء، وبعد عملية الاستفتاء بشأن مراجعة الدستور والتصويت بشأن قيادة (خامنئي) للأبد وليس وقتيا، يحاول العدو لاثارة شبهة جديدة في المجتمع.
وربطت قوات الحرس هذا الأمر بالانتفاضات واسقاط النظام وأضافت: العدو يبحث عن الانتقام من النظام وبهذا العمل وجه رأس حربة هجومه ضد خامنئي مرة أخری.
من ناحية أخری کتبت احدی وسائل الاعلام التابعة لخامنئي: مع انتشار هذا الفيديو، تحوم الشبهات حول جهل جيل الشباب. ما الذي غائب في هذا الفيديو؟ وما هي رواية القيادة المؤقتة والاستفتاء؟ وهل هذا الفيديو کشف عن شيء مستور؟