728 x 90

مجزرة 1988، أکبر جريمة ضد الإنسانية لم یعاقب علیها بعد

  • 8/4/2020
مجزرة 1988، أکبر جريمة ضد الإنسانية لم یعاقب علیها بعد..
مجزرة 1988، أکبر جريمة ضد الإنسانية لم یعاقب علیها بعد..

جريمة ضد الإنسانية _تصادف الأيام الأخیرة من شهر یولیو من كل عام، ذكرى مجزرة 30 ألف سجين سياسي أعدموا عام 1988 بأمر من خمیني. جریمة ضد الإنسانية وصفت بأنها الأسوأ منذ الحرب العالمية الثانية، والتي «لن ينساها ولن يغفرها الشعب الإيراني».

تظهر أحدث قائمة لضحایا مجزرة عام 1988، أن الجریمة وقعت في 110 مدینة إیرانیة على الأقل. بدأت الموجة القویة من المجزرة في سجني إيفين وکوهردشت، واستهدفت أعضاء مجاهدي خلق على وجه الخصوص.

کما أعتقل أكثر من 10 آلاف شخص في موجة واسعة من الاعتقالات السياسية شملت مختلف مدن إيران فور هزیمة النظام وإعلان وقف إطلاق النار في الحرب الإيرانية العراقية التي استمرت لثماني سنوات.

جزء آخر من هذه الجريمة ضد الإنسانية، تمثل في إقامة محاکم عاجلة لأنصار مجاهدي خلق في غرب إيران وللشباب والشابات الذين توجهوا إلى غرب البلاد من محافظات أخرى لمساندة مجاهدي خلق.